كل المقالات

الذئبة الحمراء Lupus Erythematosus

يهاجم جهاز المناعة الأجسام الغريبة مثل البكتيريا والطفيليات لكي يقي الجسم من الأمراض مثل العدوى ويحميه من المشاكل الصحية الأخرى. تحدث أمراض المناعة الذاتية عندما يهاجم جهاز المناعة أنسجته السليمة ويُدمرها مسبباً حدوث التهابات مختلفة في العديد من أجهزة الجسم.

الذئبة الحمراء
الذئبة الحمراء

ما هي الذئبة الحمراء

تُعد الذئبة الحمراء من أمراض المناعة الذاتية التي تحدث عندما يهاجم الجهاز المناعي للجسم الأعضاء والأنسجة المختلفة مسبباً حدوث التهابات تؤثر على العديد من أجهزة الجسم مثل المفاصل، والكلى، والبشرة، وخلايا الدم، والمخ، والقلب، والرئتين.

اسباب الذئبة الحمراء

تحدث الذئبة الحمراء كونها مرضاً من أمراض المناعة الذاتية بسبب مهاجمة الجهاز المناعي لخلاياه ولكن السبب الحقيقي لهذا الخلل غير معروف بعد. تُجرى الأبحاث لمعرفة السبب الحقيقي ولكن هناك العديد من العوامل التي تلعب دوراً في حدوث المرض أهمها ما يلي:

  • العوامل الوراثية: لايوجد جين معين للمرض ولكن وُجد أن أفراد العائلة للشخص المصاب بالذئبة لديهم تاريخ مرضي لأمراض المناعة الذاتية المختلفة.
  • البيئة المحيطة: هناك العديد من العوامل البيئية التي تزيد من فرصة حدوث الذئبة الحمراء مثل الأشعة فوق البنفسجية وبعض الأدوية والفيروسات.
  • التوتر العاطفي والإرهاق البدني.
  • التغيرات الهرمونية: فقد وجُد أن الذئبة الحمراء تحدث في النساء بين سن (15-45) أكثر من الرجال وهي الفترة التي تكون فيها نسبة هرمون الإستروجين مرتفعة كما وُجد أن أعراض الذئبة تتفاقم في خلال فترات الحمل والدورة الشهرية (يحدث فيهما ارتفاع في هرمون الإستروجين) مما يرجح هذه النظرية.
  • العِرق: تكثُر الذئبة بين الأمريكيين والآسيويين.

  انواع الذئبة الحمراء

  • الذئبة الحمراء الجهازية: تُعد الذئبة الحمراء الجهازية الأشهر والأخطر وهي المقصودة عند التحدث عن الذئبة بوجه عام.
  • الذئبة الجلدية (ذئبة البشرة): تحدث عندما تظهر الذئبة على البشرة في شكل طفح جلدي قد يظهر في أي مكان على الجسم لكنه في الأغلب يؤثر على الأماكن المعرضة للشمس.
  • الذئبة الحمراء المحفزَة بالأدوية: تشبه الذئبة الحمراء  الجهازية ولكن تحدث بسبب رد فعل لأدوية معينة وتظهر في خلال 3-6 أشهر من استخدام الدواء ثم تختفي بتوقف الدواء.
  • ذئبة حديثي الولادة: تحدث بسبب مرور الأجسام المضادة من الأم المصابة بالذئبة للطفل وتؤثر على العديد من  أجهزة الطفل مسببةً العديد من المشاكل مثل مشاكل البشرة، والكبد، والدم التي تختفي بحلول الشهر السادس ولكن المشكلة الأخطر هي مشاكل القلب والتي تحتاج منظماً لضربات القلب كما أنها تزيد من احتمال الوفاة بنسبة 20%.

اعراض الذئبة الحمراء

تتنوع أعراض الذئبة الحمراء كثيراً فليس جميع المرضى يعانون من نفس الأعراض وهذا يمثل أحد الصعوبات في تشخيص المرض. تختلف شدة الأعراض بمرور الوقت قد تتفاقم أحياناً وتهدأ أحياناً وقد تظهر بعض الأعراض الجديدة على المريض.

تختلف  أعراض الذئبة على حسب الجهاز المصاب وتتضمن ما يلي:

  • ألم في المفاصل. 
  • ألم في العضلات.
  • طفح جلدي.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الحساسية لضوء الشمس. 
  • تساقط الشعر.
  • قرح الفم.
  • جفاف العين.
  • الإرهاق.
  • ألم في الصدر.
  • الصداع.
  • مشاكل في الكلى، والرئتين، والقلب.
  • ألم في المعدة.
  • اكتئاب.
  • تشنجات.
  • تكوين الجلطات.
  • فقر الدم.
  • متلازمة رينود.

يمكن تجنب تفاقم الأعراض عن طريق الآتي:

  •  محاولة الابتعاد عن الشمس وتجنب الخروج وقت الذروة مع ارتداء الملابس التي تغطي الجسم ووضع واقي شمس.
  • المواظبة على الحركة فألم المفاصل قد يجعلك تريد الراحة وعدم الحركة ولكن الحركة المعتدلة مفيدة في تقليل شدة الأعراض.
  • المحافظة على العادات الصحية مثل تناول الطعام الصحي والحصول على كمية وفيرة من النوم وأيضاً البعد عن التوتر.

مضاعفات الذئبة الحمراء 

لا تسبب الذئبة الوفاة مباشرة ولكن مضاعفات المرض قد تؤدي إلى الوفاة مع مرور الوقت ومنها:

  • الفشل الكلوي وهو من أكثر الأسباب المؤدية للوفاة. 
  • الأورام الخبيثة.
  • مشاكل القلب.
  • ضعف المناعة وكثرة الإصابة بالعدوى.
  • الالتهاب الرئوي.
  • السكتات الدماغية وضعف الذاكرة.

الذئبة الحمراء والحمل

يمكن حدوث الحمل في النساء اللاتي يعانين من الذئبة الحمراء ولكن تزداد نسبة المشاكل التي قد تحدث في الحمل مثل الإجهاض وتسمم الحمل وأيضاً يحتمل إصابة الطفل بالمرض لذلك يجب استشارة الطبيب عند الرغبة في الحمل حيث قد تحتاج المريضة إلى تعديل في جرعات الأدوية للحصول على حمل آمن وسليم.

تشخيص الذئبة الحمراء

  • يصعُب تشخيص الذئبة الحمراء بسبب تشابه الأعراض بينها وبين الأمراض الأخرى مثل التهاب المفاصل ومرض السكري وأيضاً بطء ظهور الأعراض ولكن هناك بعض الفحوصات التي تساعد في التشخيص مثل:
  • التاريخ المرضي.
  • الأعراض المختلفة مثل قرح الفم، والطفح الجلدي، والتهاب المفاصل، وتساقط الشعر، ومشاكل القلب، والرئتين مثل عدم انتظام ضربات القلب.
  • تحاليل الدم مثل الأجسام المضادة وصورة الدم الكاملة.
  • تحليل البول.
  • أشعة على الصدر.

اقرأ أيضا: التهاب المفاصل الروماتويدي.

علاج الذئبة الحمراء

تُعد الذئبة مرض من الأمراض المزمنة التي لا يمكن الشفاء منها والهدف من العلاج فقط الحد من شدة الأعراض والتقليل من تدمير المرض لأعضاء الجسم. يختلف العلاج بين الحالات ففي الحالات البسيطة قد لا تحتاج إلى علاج ويمكنك فقط متابعة الطبيب ولكن بعض الحالات الخطيرة تحتاج إلى خطة علاجية مكثفة ومن أهم الأدوية المستخدمة في علاج الذئبة ما يلي:

  • الستيرويدات: تستخدم إما في شكل كريم موضعي في حالات الطفح الجلدي أو أقراص بجرعات منخفضة في الحالات البسيطة أو بجرعات كبيرة في الحالات الأخطر.
  • الأدوية المضادة للالتهابات.
  • هيدروكسيكلوروكين: يستخدم للمشاكل البسيطة مثل قرح الفم وألم المفاصل والإرهاق.
  • ميثوتريكسات: دواء مثبط للمناعة ويكثر استخدامه الآن في علاج مشاكل البشرة والتهاب المفاصل التي لا تستجيب للستيرويدات أو هيدروكسيكلوروكين.
  • سيكلوفوسفاميد: دواء مثبط للمناعة يستخدم فى الحالات الأخطر من المرض.
  • بيليموماب: يقلل من نشاط كريات الدم البيضاء المسئولة عن تكوين الأجسام المضادة.

References

  1. https://www.cdc.gov/lupus/facts/detailed.html
  2. https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/lupus/symptoms-causes/syc-20365789
  3. https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/4875-lupus
  4. https://www.healthline.com/health/systemic-lupus-erythematosus#treatments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق