الأمراضكل المقالات

الدوالي

 الدوالي عبارة عن أوردة متضخمة ملتوية قد يصاب أي وريد سطحي

   بالدوالي لكن الأوردة الأكثر إصابة هي الموجودة في الساق حيث أن

   المشي والوقوف لمدة طويلة يزيد الضغط على أوردة الجزء السفلي من

   الجسم.

اعراض الدوالي:

   قد لا تسبب الدوالي أي ألم ولكن تظهر علامات مثل:

  – أوردة ذات لون بنفسجي داكن (أرجواني) أو أزرق.

  – أوردة تظهر ملتوية ومتورمة مثل الحبال على الساقين.

   وقد تسبب الدوالي ظهور أعراض مؤلمة مثل:

  • الشعور بألم أو ثقل في الساقين.
  • حرقة وخفقان وتشنج عضلي وتورم في أسفل الساقين.
  • زيادة الألم بعد الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة.
  • حكة حول واحد أو أكثر من الأوردة.
  • تلون الجلد حول الدوالي.

   الأوردة العنكبوتية تشبه الدوالي ولكنها أصغر حجماً حيث تظهر بالقرب من

   سطح الجلد وغالباً تكون حمراء أو زرقاء وتظهر على الساقين ولكن ممكن 

   أن توجد أيضاً على الوجه حيث تختلف في الحجم وتشبه شبكة العنكبوت.

اسباب الدوالي وعوامل الخطر:

   قد تؤدي الصمامات الضعيفة أو التالفة إلى الدوالي حيث أن الشرايين تنقل 

   الدم من القلب إلى باقي الأنسجة وتعيد الأوردة الدم من باقي أجزاء الجسم 

   إلى القلب حيث يتم إعادة تدوير الدم.

   ولإعادة الدم إلى القلب يجب أن تعمل الأوردة في الساقين ضد الجاذبية.

   حيث تعمل انقباضات العضلات في أسفل الساقين كمضخات وتساعد 

   جدران الأوردة المرنة على عودة الدم إلى القلب.

   تُفتح الصمامات الدقيقة في الأوردة بحيث يتدفق الدم باتجاه القلب ثم تغلق

   لمنع الدم من التدفق للخلف.

   أما إذا كانت هذه الصمامات ضعيفة أو تالفة يمكن أن يتدفق الدم للخلف

   ويتجمع في الوريد ويسبب تمدد الأوردة.

عوامل الخطر:

   يوجد عدة عوامل تزيد من خطر الإصابة بالدوالي:

  • السن: حيث أن التقدم في السن يزيد من خطر الدوالي.

       تتسبب الشيخوخة في تآكل الصمامات الموجودة في الأوردة والتي 

       تساعد في تنظيم تدفق الدم ويسبب هذا التآكل تجمع الدم في الأوردة 

       بدلاً من التدفق إلى القلب.

  • الجنس: النساء أكثر عرضة للإصابة بالدوالي فقد تكون التغيرات 

         الهرمونية قبل الدورة الشهرية أو أثناء الحمل أو انقطاع الطمث

         عاملاً لأن الهرمونات الأنثوية تميل إلى إرتخاء جدران الوريد.

     وقد تزيد العلاجات الهرمونية مثل حبوب منع الحمل من خطر 

     الإصابة بالدوالي.

  • الحمل: يزداد حجم الدم في الجسم أثناء الحمل حيث إنه يساعد في نمو 

                الجنين ولكنه له آثار جانبية سيئة وهي تضخم الأوردة في الساق.

  • العوامل الوراثية: إذا كان أفراد الأسرة الآخرون يعانون من الدوالي فمن

         المحتمل إصابتك بالدوالي.

  • السمنة: تؤدي زيادة الوزن إلى زيادة الضغط على الأوردة.
  • الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة: حيث أن الدم لا يتدفق جيداً إذا كنت

        في نفس الوضع لفترات طويلة.

اقرأ أيضاً:  تصلب الشرايين

الدوالي

مضاعفات الدوالي:

   حدوث مضاعفات للدوالي نادرة وتشمل:

  • القرح: قد تتواجد تقرحات مؤلمة على الجلد بالقرب من الدوالي تبدأ عادةً

        بظهور بقعة متغيرة اللون على الجلد قبل ظهور القرحة عندها 

       يجب الذهاب إلى الطبيب على الفور.

  • جلطات الدم: أحيانا تتضخم الأوردة العميقة داخل الساق وفي هذه الحالة 

       تصبح الساق المصابة مؤلمة ومتورمة وتحتاج إلى رعاية طبية 

       لأنه يدل على وجود جلطة دموية,

       وتعرف طبياً بالتهاب الوريد الخثاري.

  • النزيف: قد تنفجر الأوردة القريبة جداً من الجلد مما يسبب نزيفاً ويتطلب

        رعاية طبية.

تشخيص الدوالي:

    لتشخيص الدوالي يقوم الطبيب بإجراء فحص عبارة عن النظر إلى الساقين 

    أثناء الوقوف لملاحظة وجود تورم وأيضاً قد يسأل الطبيب هل يوجد أي ألم

    أو حكة في الساقين. 

    قد يتطلب أيضاً عمل اختبار الموجات فوق الصوتية لمعرفة هل الصمامات 

   التي في الأوردة تعمل بشكل طبيعي أم هناك ما يدل على وجود جلطة دموية.

   حيث يقوم الفني بتشغيل جهاز صغير هذا الجهاز ينقل صور الأوردة إلى 

   شاشة يمكن للفني والطبيب رؤيتها.

علاج الدوالي:

   لا يحتاج علاج الدوالي إلى البقاء في المستشفى ولكن من الممكن العلاج

   في العيادات الخارجية.

– العناية الشخصية: حيث إنها تعمل على تخفيف الألم ومنع حدوث مضاعفات

    مثل ممارسة الرياضة وفقدان الوزن وعدم ارتداء الملابس الضيقة ورفع

   الساق وتجنب الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة.

– الجوارب الضاغطة: يفضل البدء بارتداء الجوارب الضاغطة طوال اليوم 

   قبل الانتقال إلى العلاجات الأخرى حيث تقوم بالضغط بثبات على الساق 

  مما يساعد الأوردة وعضلات الساق على تحريك الدم بكفاءة.

يوجد علاجات إضافية لدوالي الأوردة الشديدة:

  إذا وجد عدم استجابة للعناية الشخصية أو الجوارب الضاغطة وكانت الحالة

  شديدة وتشمل:

  • العلاج بالتصليب: حيث يقوم الطبيب بحقن الدوالي الصغيرة والمتوسطة

 بمحلول أو رغوة تعمل على ندبات وتغلق الأوردة في عدة أسابيع.

وفي بعض الأحيان قد يحتاج الوريد للحقن أكثر من مرة. إن العلاج

بالتصليب يكون فعالاً إذا تم إجراؤه بشكل صحيح ويمكن أن يتم في 

عيادة الطبيب ولا يحتاج إلى تخدير وأيضاً يمكن استخدامه في الأوردة

الكبير ويعتبر علاجاً.

  • العلاج بالليزر: يستخدم الأطباء العلاج بالليزر لغلق الدوالي الصغيرة

 والأوردة العنكبوتية حيث يعمل العلاج بالليزر عن طريق إرسال دفعات 

 قوية من الضوء على الوريد مما يجعل الوريد يتلاشى ببطء ويختفي ولا 

 يُستخدم فيه شقوق أو إبر.

  • القسطرة: حيث يقوم الطبيب بإدخال أنبوب رفيع (قسطرة) في الوريد  المتضخم ويقوم بتسخين طرف القسطرة باستخدام الترددات الراديوية

أو طاقة الليزر عندما يتم سحب القسطرة تُدمر الحرارة الوريد وتسبب

انهياره وإغلاقه هذه الطريقة هي المفضلة للدوالي الكبيرة.

  • ربط الوريد: حيث يقوم الطبيب بربط الوريد قبل أن ينضم إلى الوريد

العميق وإزالته من خلال شقق صغيرة.

  • استئصال الوريد المتنقل: حيث يقوم الطبيب بإزالة الدوالي الصغيرة من

خلال ثقوب جلدية دقيقة ويتم تخدير أجزاء من الساق التي يتم وخزها 

فقط.

  • جراحة الوريد بالمنظار: نلجأ لهذه العملية في الحالات المتقدمة التي يوجد

بها قرح في الساق إذا فشلت باقي الإجراءات حيث يقوم الجراح باستخدام 

كاميرا فيديو رفيعة يتم إدخالها في الساق لغلق الدوالي وإزالتها من خلال 

شقوق صغيرة.

الوقاية من الدوالي:

   لا يمكن منع الدوالي نهائياً ولكن تحسين الدورة الدموية وشد العضلات قد 

   يقلل من خطر الإصابة بالدوالي أو الحصول على أوردة إضافية.

  وقد تُستخدم الإجراءات التي نتخذها في علاج الانزعاج الناتج عن الدوالي 

  في المنزل في منع الدوالي وتشمل:

– ممارسة الرياضة.

– متابعة الوزن دائماً.

– اتباع نظام غذائي غني بالألياف وتقليل الملح.

– رفع الساقين.

– تغيير وضعية الجلوس أو الوقوف بانتظام.

الطب البديل:

   على الرغم من عدم دراستها جيداً إلا إن البعض يزعم أنها مفيدة

   للقصور الوريدي المزمن وفي حالة الدوالي التي تعاني فيها أوردة الساق

  من مشاكل إعادة الدم للقلب وتشمل:

– كستناء الحصان.

– الآس البري.

العنب ( الأوراق والبذور والفاكهة ).

– البرسيم الحلو.

ولكن يجب استشارة الطبيب قبل تجربة أي عشب للتأكد من أنها آمنة ولن

تتعارض مع الأدوية.

References

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/varicose-veins/symptoms-causes/syc-20350643   https://www.webmd.com/skin-problems-and-treatments/understanding-varicose-veins-basics

https://www.healthline.com/health/varicose-veins

https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/varicose-veins

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق