كل المقالات

التوحد Autism

يشير التوحد أو اضطراب طيف التوحد Autism Spectrum Disorder إلى مجموعة واسعة من الحالات التي تتميز بالتحديات في المهارات الاجتماعية والسلوكيات المتكررة والكلام والتواصل غير اللفظي.

وهو حالة طيفية مرتبطة بنمو الدماغ، تؤثر على الناس بشكل مختلف ودرجات مختلفة، تظهر هذه الحالة عادةً خلال مرحلة الطفولة المبكرة وتؤثر على المهارات الاجتماعية للشخص والتواصل والعلاقات.

يتم تشخيص اضطراب طيف التوحد في الأولاد أكثر من الفتيات بحوالي أربع مرات تقريبًا، وهناك مؤشرات إلى أن حالات التوحد في ازدياد، يرجح الخبراء هذه الزيادة إلى العوامل البيئية.

التوحد

اسباب التوحد

لا يوجد سبب واحد معروف لاضطراب طيف التوحد فهو ينتج عن خلل في تكوين الدماغ ووظيفته.

ينظر الباحثون في عدد من النظريات ويرجحون بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتوحد.

– عوامل وراثية؛ فالعائلات التي لديها طفل واحد مصاب بالتوحد لديها خطر متزايد لإنجاب طفل آخر مصاب بهذا الاضطراب.

– الطفرات الجينية.

– التعرض للمعادن الثقيلة والسموم البيئية.

– وجود تاريخ من الالتهابات الفيروسية.

– انخفاض الوزن عند الولادة ووجود بعض الاختلالات الأيضية.

– تناول الأم بعض الأدوية أثناء فترة الحمل، مثل التي تحتوي على حمض الفالبرويك Valproic acid والثاليدوميد Thalidomide تزيد من خطر إصابة الطفل بالتوحد.

انواع التوحد

  • متلازمة أسبرجر Asperger’s Syndrome

يكون الشخص المصاب بمتلازمة أسبرجر ذكيًا جدًا وقادرًا على التعامل مع حياته اليومية ولكنه يواجه أكثر صعوبات اجتماعية.

عادةً ما يرغب الأفراد المصابون باضطراب أسبرجر في التأقلم والتفاعل مع الآخرين، لكنهم غالبًا لا يعرفون كيفية القيام بذلك.

قد تكون اهتماماتهم في موضوع معين إلى حد الهوس.

غالبًا ما يحب الأطفال المصابون باضطراب أسبرجر جمع فئات من الأشياء، مثل الصخور أو أغطية الزجاجات.

قد يكون المصاب  بارعاً في معرفة فئات المعلومات مثل معرفة أسماء الزهور اللاتينية أو معرفة بعض الإحصائيات.(1) (4)

  • اضطراب التوحد

يعاني هذا النوع أيضًا من صعوبة ومشاكل في التواصل الاجتماعي والمهارات الاجتماعية ولكن بصورة أكبر من متلازمة أسبرجر.

  • اضطراب الطفولة التفككي

ينمو الأطفال في هذا النوع بشكل طبيعي ثم يفقدون سريعًا العديد من مهاراتهم الاجتماعية واللغوية والعقلية عادةً بين عمر 2-4 سنوات.

  • اضطراب نمائي شامل غير محدد

تظهر أعراض التوحد لدى هذا النوع أكثر حدةً من متلازمة أسبرجر وأقل حدةً من اضطراب التوحد.

اعراض التوحد

يجد الطفل المصاب بالتوحد العديد من الصعوبات والتحديات.

  • تحديات التواصل الاجتماعي والمهارات

– يتجنب الاتصال بالعين.

– لا تظهر تعبيرات الوجه لديه مثل الشعور بالسعادة أو الغضب بعمر 9 شهور.(1)

– لا يشارك اهتمامات مع الآخرين بعمر 15 شهر.(1)

– لا ينظر إلى ما تشير عليه بعمر 18 شهر.(1)

– يُحدث القليل من الاهتمام بالآخرين والتفاعل معهم.

  • تحديات في السلوكيات

– يلعب الطفل بالألعاب بنفس الطريقة كل مرة.

– ينزعج الطفل من أي تغيرات طفيفة قد تحدث.

– يميل إلى ترتيب الأشياء والألعاب دون أن يلعب بها أو يستخدمها.

– يرفرف بالأيدي أو يدور في دوائر وقد يكرر هذه الأفعال.

– يزيد اهتمامه تجاه أشياء معينة مثل الأرقام والإحصائيات.

  • صفات أخرى

يمكن أن تتواجد بعض الصفات الأخرى لدى مريض التوحد مثل

– تأخر المهارات اللغوية والمعرفية ومهارات الحركة.

– يعاني من تشتت أثناء الجلوس وكذلك تشتت في الانتباه.

– يكون الطفل كثير النشاط والحركة أكثر من غيره.

– عدم وجود خوف أو وجود خوف أكثر من المتوقع.

اقرأ أيضًا: مرض الفصام.

تشخيص اضطراب طيف التوحد

يُعد تشخيص اضطراب طيف التوحد صعبًا لعدم توفر اختبار طبي لفحص الاضطراب.

يتجه الأطباء إلى تقييم تطور سلوك الطفل وتاريخه.

تساعد ملاحظة بعض العلامات على الطفل مبكرًا في التشخيص المبكر مثل

– تجنب ملامسة العين.

– تجنب اللعب مع الأطفال الآخرين.

– وجود صعوبة في استخدام الكلمات للتواصل مع الآخرين.

– الانزعاج من تغيير الروتين الخاص به.

يتم إجراء اختبارات خاصة بالسمع والكلام واللغة للطفل.

علاج التوحد

علاج السلوكيات والتواصل

تعالج بعض البرامج الاضطرابات السلوكية والاجتماعية المرتبطة بالتوحد.

علاج تربوي

هناك بعض البرامج التربوية المنظمة التي ينظمها فريق من المتخصصين تضم العديد من الأنشطة التي تحسن المهارات الاجتماعية ومهارات التواصل.

علاج داخل الأسرة

يتعلم أفراد الأسرة طرقًا للتفاعل مع أطفالهم تعزز من مهارات التواصل لديهم.

علاج دوائي

لا يوجد علاج دوائي محدد يعالج التوحد ولكن قد يستخدم الطبيب بعض الأدوية التي تخفف أعراض القلق والتوتر لدى الطفل أو تلك التي تعالج المشكلات السلوكية الشديدة عند البعض. 

دعم الأقران

يمكن أن يساعد تفاعل بعض الأشخاص المصابين بالتوحد مع أقرانهم المصابين بالتوحد الآخرين الذين يعانون من أشياء مماثلة على تنمية قدراتهم.

كما أن التفاعل مع البالغين المصابين بالتوحد يعطي الشخص المصاب أفكارًا جديدة حول الأشياء التي يمكنه القيام بها في حياته.(5)

اقرأ أيضًا: الأدوية المضادة للتشنجات.

التوحد والغذاء

ينصح بعض الأطباء باستخدام نظام غذائي لأطعمة خالية من الجلوتين وهو بروتين موجود في العديد من الحبوب، والكازين وهو بروتين موجود في منتجات الألبان فهذا قد يؤدي إلى تحسين الأعراض.

يُركز النظام الغذائي لمرضى التوحد على تناول الأطعمة الكاملة مثل الفواكه، والخضروات الطازجة، والدواجن الخالية من الدهون، والأسماك، والدهون غير المشبعة وتناول الكثير من الماء.(4)

التوحد عند البالغين

– يمكن أن تظهر أعراض التوحد عند البالغين ولكن بشكل مختلف عن التي تظهر عند الأطفال.

– يجد البالغون صعوبة في تكوين علاقات اجتماعية وصعوبة في بدء المحادثات وتكوين صداقات والحفاظ عليها.(5)

– يعتمد أيضًا المريض على الروتين اليومي وقد لا تتواجد جميع الأعراض في آنٍ واحد.

– قد يكون هناك أوجه تشابه بين اضطراب طيف التوحد واضطرابات أخرى، مثل اضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، لكن الأعراض تختلف من شخص لآخر.

مضاعفات التوحد

يمكن أن تكون هناك بعض المضاعفات التي تؤثر على الشخص المصاب بالتوحد إذا لم يتم تشخيصه مبكرًا مثل 

– اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه (ADHD).

الاكتئاب وخاصةً في المراحل المتقدمة.

– متلازمة توريت.(3) (5)

– الوسواس القهري.(3)

اقرأ أيضًا: نوبات الصرع وأسبابها وكيفية التعامل معها.

References

1-https://www.cdc.gov/ncbddd/autism/facts.html

2-https://www.webmd.com/brain/autism/autism-spectrum-disorders

3-https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/autism-spectrum-disorder/diagnosis-treatment/drc-20352934

4-https://www.healthline.com/health/autism#causes

5-https://www.medicalnewstoday.com/articles/326841#living-with-autism

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق