الأمراض

التهاب المعدة

 يعد التهاب المعدة من أكثر أمراض الجهاز الهضمي شيوعا لما له من أسباب عديدة كما يحدث في مختلف الفئات العمرية حيث أنه التهاب في الطبقات المخاطية المبطنة للمعدة فينتج عنه احمرار وتوهج في جدار المعدة.

وقد يكون التهابا حادا يحدث بشكل مفاجئ وشديد أو التهابا مزمنا يستمر لمدى طويل قد يصل لسنوات في حالة عدم علاجه بالشكل المناسب وهناك أيضا نوع آخر يسمى التهاب المعدة التآكلي ولكنه أقل انتشارا من الأنواع السابقة حيث يمكن أن يسبب نزيفا وقرحا في بطانة المعدة.

اعراض التهاب المعدة 

عادة لا تحدث أعراض ملحوظة لالتهاب المعدة في أغلب الأشخاص خصوصا إذا كان السبب عدوى بكتيرية ولكن أكثر الأعراض شيوعا هو اضطراب المعدة والغثيان والقيء والشعور بالامتلاء خاصة بعد تناول الأكل وعسر الهضم وألم في البطن وفقد الشهية وحرقان في المعدة بين الوجبات.

 ولكن إذا كان الالتهاب من النوع التآكلي فقد نجد بعض الأعراض المختلفة التي تتضمن: وجود دم في القيء أو مواد تشبه القهوة ويتحول لون البراز إلى الأسود.

اقرأ أيضا: جرثومة المعدة…أعراضها، علاجها و 3 طرق للوقاية منها

 اسباب التهاب المعدة

  • ضعف الطبقة المبطنة للمعدة وبالتالي يسمح للعصير الهضمي بالوصول إلى الطبقات السفلى وتدميرها مما يؤدي إلى حدوث الالتهاب بها.
  • إصابة الجهاز الهضمي بالعدوى البكتيرية عن طريق تناول الأطعمة أو شرب المياه الملوثة قد يسبب أيضا التهاب المعدة ومن أشهر أنواع هذه البكتيريا هى جرثومة المعدة H pylori والتي قد تنتقل من شخص لآخر.
  • هناك عوامل أخرى تساعد في حدوث التهاب المعدة مثل: الإفراط الشديد في تناول الكحول واستخدام مضادات الالتهاب غير السترويدية وأشهرها الأسبرين والإيبوبروفين.
  • العمر حيث يقل سمك الطبقة المبطنة لجدار المعدة مع تقدم العمر مما يجعلها أكثر عرضة لحدوث الالتهاب.
  • القيء المزمن وارتجاع العصارة الصفراوية من القنوات المرارية إلى المعدة.
  • أدوية السرطان أو العلاج الإشعاعي.
  • كما توجد أسباب أخرى أقل حدوثا مثل العدوى الفيروسية والتوتر والأمراض المناعية حيث يهاجم الجسم الخلايا المبطنة لجدار المعدة مما يؤدي إلى تدميرها وتصبح أكثر عرضة لحدوث الالتهاب.
  • قد يرتبط أيضا التهاب المعدة ببعض الأمراض الأخرى مثل العدوى الطفيلية ومرض الإيدز.

متى يجب استشارة الطبيب؟

يعاني الكثير من الناس من عسر الهضم وتهيج في المعدة ولكن لا يستمر طويلا ولا يحتاج إلى استشارة طبية ولكن إذا استمرت أعراض التهاب المعدة لأسبوع أو أكثر عندها يجب زيارة الطبيب.

وإذا كان الألم شديدا مع قيء مستمر فيجب زيارة الطبيب على الفور وإخباره ما إذا وجد دم في القيء أو تغير لون البراز إلى الأسود أو إذا كان السبب في حدوث ذلك تناول أي أدوية.

اقرأ أيضا: القولون العصبي.. أعراضه وطرق الوقاية من الإصابة

مضاعفات التهاب المعدة

لا يعد التهاب المعدة حالة خطرة في معظم الأشخاص إذا تم علاجه بشكل مناسب ولكن إذا استمر لسنوات فقد تظهر عدة مضاعفات منها:

  • حدوث سرطان في المعدة: حيث أن التهاب المعدة  من الأسباب الرئيسية في ذلك خصوصا في حالات الالتهاب المزمن مع ضعف الطبقة المبطنة للمعدة.
  • قد تتضمن المضاعفات ايضا حدوث فقر الدم أو نقص في بعض الفيتامينات الهامة في الجسم مثل: فيتامين ب ١٢ وفيتامين د وحمض الفوليك وبعض العناصر مثل: الكالسيوم والزنك والمغنيسيوم.
  • حدوث نزيف أو ثقب في المعدة.
  • حدوث قرح في المعدة والتي تعد من أهم المضاعفات التي يجب تجنبها.
  • قد يحدث تحول نسيجي في الخلايا أو نمو زوائد في جدار المعدة والذى يعد مرحلة أولية لحدوث السرطان.

كيفية تشخيص التهاب المعدة

بعد إجراء الفحص البدني وإخبار الطبيب بأي تاريخ سابق للأدوية فيجب إجراء عدة اختبارات منها:

  • اختبار براز لاستبعاد الإصابة بجرثومة المعدة.
  • إجراء منظار للجزء العلوي من القناة الهضمية لفحص وجود التهاب في المريء أو المعدة أو الأمعاء حيث يمر أنبوب مرن خلال الحلق مرورا بالمريء ثم المعدة لفحص أي علامة للالتهاب.
  • أخذ عينة من الطبقة المبطنة للمعدة لفحصها بالميكروسكوب.
  • إجراء أشعة سينية على القناة الهضمية باستخدام محلول صبغة الباريوم التي تساعد في وضوح الأعضاء في الأشعة.  
  • إجراء تحليل دم لفحص عدد كريات الدم الحمراء وتحديد ما إذا كان الشخص يعاني من فقر الدم والذي يعد دلالة للإصابة بجرثومة المعدة أو فقر الدم الخبيث.
  • إجراء اختبار تنفس لتشخيص جرثومة المعدة عن طريق شرب كوب من سائل شفاف عديم المذاق يحتوي على كربون مشع ثم النفخ في بالون لفحص مكونات هواء الزفير.

علاج التهاب المعدة

يعتمد علاج التهاب المعدة على سبب الحالة. 

  • فإذا كان سبب الالتهاب هو استخدام مضادات الالتهاب غير السترويدية أو المسكنات باختلاف أنواعها أو أي أدوية أخرى فيجب أولا إيقاف استخدام هذه الأدوية.
  • أما إذا كان سبب الالتهاب بعض البكتيريا وأشهرها  جرثومة المعدة فيجب استخدام المضادات الحيوية في علاج هذه الحالة للقضاء على أي ميكروبات.

بالإضافة إلى المضادات الحيوية هناك أيضا أنواع أخرى من الأدوية المستخدمة في علاج التهاب المعدة مثل:

  • مثبطات مضخة البروتون: حيث تعمل هذه الأدوية عن طريق تثبيط الخلايا المفرزة لحمض المعدة وأشهر هذه الأدوية هو أوميبرازول ولانزوبرازول.

ولكن الاستخدام طويل المدى لهذه الأدوية وخاصة بجرعات عالية قد يؤدي إلى زيادة خطورة التعرض إلى كسر في الرسغ أو الفخذ أو العمود الفقري وزيادة فرص حدوث الفشل الكلوي.

  • أدوية تقليل الحموضة: هذه الأدوية تقلل من كمية حمض المعدة المفرز في القنوات الهضمية وبالتالي تزيد من فرص التئام بطانة المعدة فتقلل من حدوث الألم وأحد هذه الأدوية هو فاموتيدين.
  • مضادات الحموضة: يمكن استخدام أدوية مضادات الحموضة وذلك للتخفيف السريع من آلام الالتهاب حيث تعادل هذه الأدوية الحمض المعدي المسبب لتهيج بطانة المعدة ولكن قد يسبب بعض هذه الأدوي حدوث الإسهال والإمساك.
  • يمكن أيضا وصف فيتامين ب١٢ إذا كان سبب الالتهاب هو فقر الدم الخبيث حيث أنه نوع من فقر الدم يحدث في حالة عدم قدرة المعدة على هضم فيتامين ب١٢.

الوقاية من التهاب المعدة

تعتمد إستراتيجيات الوقاية من التهاب المعدة على الحالة الصحية للشخص أو إذا كان يعاني من بعض المشكلات التي تجعله عرضة لحدوث التهاب المعدة ولكن عامة يجب الاهتمام بتناول أطعمة غير ملوثة ونظافة اليدين لتجنب خطر الإصابة بأي عدوى بكتيرية.

التقليل من التوتر وتجنب الأطعمة الحارة والمملحة والابتعاد عن التدخين وشرب الكحول والحرص على تناول الأطعمة التي تساعد في تخفيف أعراض الالتهاب ومنها:

  • الأطعمة الغنية بالألياف مثل الفواكه والخضروات.
  • أطعمة قليلة الدهون مثل الأسماك.
  • المشروبات الخالية من الكربون والكافيين.
  • تناول وجبات صغيرة وبانتظام على مدار اليوم.
  • الحرص على تناول الحليب ومنتجات الألبان وزيوت الخضروات وزيت الزيتون.

اقرأ أيضا:دواء جاست ريج Gast Reg لعلاج اضطرابات الجهاز الهضمي وآلام البطن والتقلصات

references

1-

https://www.healthline.com/health/gastritis#what-is-it

2-

https://www.webmd.com/digestive-disorders/digestive-diseases-gastritis

3-

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/gastritis/symptoms-causes/syc-20355807

4-

https://www.nhs.uk/conditions/gastritis/

5-

https://www.cedars-sinai.org/health-library/diseases-and-conditions/g/gastritis.html

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق