الأمراض

التهاب الكبد الوبائي Hepatitis ..B

التهاب الكبد الوبائي

التهاب الكبد الوبائي B
التهاب الكبد الوبائي B

ما هو التهاب الكبد الوبائي B

التهاب الكبد B هو عدوى فيروسية خطيرة  تصيب الكبد ويسببها فيروس الالتهاب الكبدي بي (HBV). قد تسبب العدوى التهابا كبديا حادا مصحوبًا ببعض الأعراض الخفيفة ويتم الشفاء والتعافي منها، وقد يستمر الالتهاب الكبدي لدى بعض المصابين ويصبح مزمنا ويكون هؤلاء الأشخاص حاملين للفيروس مدى الحياة ويتسبب الفيروس في مشاكل مزمنة يمكن أن تهدد حياتهم وقد تؤدي إلى الوفاة مثل فشل الكبد أو سرطان الكبد أو تليف الكبد. 

الأعراض

بعد الإصابة بالعدوى لا تظهر الأعراض مباشرة عند المرضى في جميع الحالات، غالبًا الأطفال الصغار نادراً ما تظهر عندهم الأعراض، عند البالغين تظهر الأعراض خلال شهر إلى أربعة أشهر، ومن الممكن أن تظهر في الأسبوع الثاني من العدوى منذ الإصابة بالعدوى، تستمر عدوى التهاب الكبد B الحاد أقل من ستة أشهر، من المحتمل أن يتمكن جهازك المناعي من التخلص من التهاب الكبد B الحاد من جسمك، وسوف تتعافى تمامًا في غضون بضعة أشهر. 

التهاب الكبد يؤثر على وظيفة الكبد فلا يستطيع الكبد أن يؤدي وظائفه في حالة الالتهاب، البالغون المصابون بالتهاب كبدي وبائي من النوع B يكون غالبا الالتهاب حادً إذا استمرت العدوى أقل من ستة أشهر، ومن المحتمل أن تتمكن أجسامهم من التخلص من هذا الالتهاب الحاد وتتعافى تماما خلال بضعة أشهر، وقد تشمل علامات وأعراض التهاب الكبد الحاد من النوع B ما يلي:

  • ألم ووجع في البطن.
  • البول الداكن.
  • الحُمَّى.
  • ألم المفاصل.
  • فقدان الشهية.
  • الغثيان والقيء.
  • ضعفًا وإرهاقًا.
  • اصفرار الجلد والعين (اليرقان).

 أما في حالة التهاب الكبد الوبائي المزمن من النوع B لم يتمكن جهاز المناعة من محاربة العدوى، لذلك قد تستمر العدوى المزمنة لفترة طويلة لمدة ستة أشهر أو أكثر دون اكتشافها ويكون هؤلاء الأشخاص حاملين للفيروس في دمائهم ولكن لا تظهر لديهم أي أعراض فيتضرر الكبد تدريجيًّا خلال تلك الفترة حتى يصاب الشخص بأمراض خطيرة مثل:

  • تندّب الكبد (تشمع) مما قد يضعف من قدرة الكبد على أداء وظيفته.
  • سرطان الكبد.
  • فشل الكبد حيث تتوقف الوظائف الحيوية للكبد، وعندما يحدث ذلك تكون عملية زرع الكبد ضرورية للحفاظ على حياة المريض.
  • قد يعاني الأشخاص المصابون بالتهاب الكبد B المزمن من أمراض الكلى أو التهاب الأوعية الدموية.

كيف تتم الإصابة بعدوى التهاب الكبد الوبائي من النوع B؟ 

هناك عدة طرق لانتقال فيروس الكبد B من شخص لآخر وتشمل ما يلي:

  • الاتصال الجنسي

عند ممارسة الجنس دون وقاية مع شخصٍ مصاب، ينتقل الفيروس من الشخص المصاب للآخر ويصاب بعدوى التهاب الكبد B، إذ أن الفيروس ينتقل عن طريق السائل المنوي أو الإفرازات المهبلية أو اللعاب أو الدم.

  • مشاركة الإبر

ينتقل فيروس التهاب الكبد B بسهولة عن طريق مشاركة الإبر والحُقن الملوثة بدم المصاب لتعاطي المخدرات عبر الوريد، يشكل التهاب الكبد B مصدر قلق للعاملين في مجال الرعاية الصحية، لأنه أحيانا يتم التعرض لوخز الإبر بالخطأ وفي هذه الحالة يجب الذهاب للمستشفى لتلقََي العلاج الوقائي  في خلال 24 ساعة من التعرض للفيروس، إذ أن العلاج الوقائي يقلل من خطر الإصابة بالعدوى.

  • من الأم إلى جنينها أثناء الولادة والوضع 

يمكن أن تنقل النساء الحوامل المصابات بفيروس التهاب الكبد B العدوى إلى أطفالهن عند الولادة. 

  • الشرب الزائد للكحول 

اقرأ أيضا  ارتفاع ضغط الدم

كيف يمكن تشخيص التهاب الكبد الوبائي من النوع B؟

لا يمكن تشخيص التهاب الكبد الوبائي من النوع B إلا عن طريق فحوصات الدم، ويوصى أن يجري فحوصات الدم لهؤلاء الأشخاص:

  • الأشخاص الذين يشاركون الإبر أو في أجهزة حقن أخرى مع أشخاص آخرين. 
  • الأشخاص الذين يعيشون مع شخص آخر مصاب بالتهاب الكبد الوبائي من النوع B في نفس البيت.
  • الأشخاص الذين يكونون عرضة لملامسة الدم في نطاق عملهم (مثل الطاقم الطبي، فرق الإنقاذ، رجال الشرطة والخ).
  • مرضى الغسيل الكلوي.
  • أطفال وُلدوا لأمهات مصابة. راهن على كرة القدم  

وتركز فحوصات الدم لعدوى فيروس التهاب الكبد B على الكشف عن المستضد السطحي لهذا الالتهاب (HBsAg)، وفي حالة التبرع بالدم لابد من إجراء اختبار الكشف عن التهاب الكبد B في كل كميات الدم المتبرع بها لتفادي انتقال العدوى.

طرق الوقاية

الطريقة الأكثر نجاحًا لمنع العدوى بفيروس الكبد الوبائي B هى التطعيم، يعد التطعيم فعالًا جدا في الحماية من العدوى مدى الحياة.

عادةً ما يُؤخذ لقاح التهاب الكبد B خلال نصف السنة الأولى على شكل ثلاث أو أربع حقن، ويتم تطعيم الفئات التالية:

  • حديثي الولادة. 
  • الأشخاص المقيمون مع شخص مصاب بالتهاب الكبد B في بيت واحد.
  • الأطفال والمراهقون الذين لم يتلقو اللقاح بعد الولادة.
  • العاملون في مجال الرعاية الصحية ويتطلب عملهم مخالطة دم الآخرين.
  • المصابون بأمراض الكلى في المرحلة النهائية ويقومون بغسيل كلى. لعبة روليت مجانيه
  • الأشخاص الذين يتعاطون المخدرات ويشاركون الإبر. مواقع رهان
  • المسافرون الذين ينوون السفر إلى مكان ترتفع فيه نسبة الإصابة بعدوى التهاب الكبد B.

اقرأ أيضًا اليرقان عند الأطفال 

هل يوجد علاج لفيروس التهاب الكبد من النوع B؟

لا يوجد علاج في حالة الإصابة بالفيروس، في حالة الالتهاب الحاد يجب أخذ قسط كافٍ من الراحة والحرص على شرب السوائل والتغذية السليمة، والمتابعة الطبية، أما المصابون بالالتهاب المزمن يجب متابعتهم بشكل مستمر حتى لا يتضرر الكبد حتى لو لم يكن لديهم أية أعراض، وهناك أدوية تمنع ظهور السرطان يتم إعطائها لمرضى التهاب الكبد الوبائي المزمن من النوع B. 

References

  1. https://www.medicalnewstoday.com/articles/306288
  2. https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/hepatitis-b/symptoms-causes/syc-20366802
  3. https://www.cdc.gov/hepatitis/hbv/index.htm
  4. https://www.healthline.com/health/hepatitis-b
  5. https://www.webmd.com/hepatitis/digestive-diseases-hepatitis-b 
  6. https://www.nhs.uk/conditions/hepatitis-b/

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق