كل المقالاتالأمراض

التهاب السحايا … أعراضه وأسبابه وعلاجه و7 طرق للوقاية منه

التهاب السحايا هو نوع من الالتهاب يصيب أغشية السحايا وهي عبارة عن ثلاثة أغشية مبطنة للدماغ والحبل الشوكي، ويحدث هذا الالتهاب عندما تُصاب السوائل المحيطة بأغشية السحايا بالعدوى.

التهاب السحايا

تُعد العدوى الفيروسية والعدوى البكتيرية من الأسباب الأكثر شيوعًا التي تسبب الإصابة بهذا المرض بجانب أسباب أخرى مثل:

أنواع التهاب السحايا

يوجد خمسة أنواع لهذا المرض وهي:

  1. التهاب السحايا الفيروسي: هو أكثر الأنواع شيوعًا وتٌعد الفيروسات المعوية هي السبب في إصابة 85% من الحالات بهذا المرض وينتشر أثناء موسمي الصيف والخريف ولكن من الجيد أن هذا النوع يتم الشفاء منه دون الحاجة لاستخدام الأدوية وتشمل ما يلي:
  • فيروس كوكساكي أ.
  • فيروس كوكساكي ب.
  • فيروس إيكو.

يوجد أيضًا بعض الفيروسات الأخرى التي تسبب هذا المرض مثل:

  • فيروس غرب النيل.
  • فيروس الإنفلونزا.
  • النكاف.
  • فيروس نقص المناعة البشرية.
  • الحصبة.
  • فيروس الهربس.

2 . التهاب السحايا البكتيري: هذا النوع مُعديًا وتسببه بكتيريا محددة ويؤدي إلى الوفاة إذا لم يتم علاجه، وأكثر أنواع البكتريا التي تسبب الإصابة بهذا المرض هي: البكتيريا المكورة الرئوية، والنيسرية السحائية، والإنفلونزا النزفية، وبكتيريا الليستيريا المستوحدة، والمكورات العنقودية الذهبية.

       3 . التهاب السحايا الفطري: يُعد هذا النوع نادرًا حيث يأتي نتيجة إصابة الجسم ببعض أنواع الفطريات التي تنتشر عبر مجرى الدم وتصل إلى الدماغ والحبل الشوكي، وتشمل هذه الفطريات ما يلي: الكريبتوكوكس،

والفطر البرعمي، والنوسجة.

4 . التهاب السحايا الطفيلية: هذا النوع أقل شيوعًا من النوع الفيروسي والبكتيري، ويصاب به بعض الأشخاص نتيجة الطفيليات الموجودة في الأوساخ والبراز وبعض الحيوانات والأغذية.

هذا النوع لا ينتقل غير معديًا حيث أنه لا ينتقل من شخص لآخر ويوجد نوع نادر جدا يُدعى التهاب السحايا الأميبي وهو نوع خطير جدًا يؤدي إلى تدمير أنسجة الدماغ والذي يُسبب الهلوسة ونوبات الصرع وأعراض أخرى خطيرة. 

5 . التهاب السحايا غير المعدي: هذا النوع لا يأتي بسبب العدوى ولكن يأتي بسبب الإصابة بحالات مرضية أو علاجات طبية مثل: الذئبة الحمراء، وإصابة الرأس، وجراحة الدماغ، والأورام، وتناول بعض الأدوية.

أعراض التهاب السحايا

قد تطور أعراض هذا المرض في غضون ساعات إلى أيام وتشمل:

  • الارتباك.
  • الحمى.
  • الصداع.
  • الخدر في الوجه.
  • التحسس الشديد للضوء.
  • تصلب الرقبة.
  • القيء واضطراب المعدة.
  • صداع شديد مع الشعور بالغثيان والقيء.
  • صعوبة في التركيز.
  • نوبات صرع.
  • فقدان الشهية.
  • الشعور بالنعاس.
  • الطفح الجلدي في حالة الإصابة بالنوع الذي تسببه المكورات السحائية.

أعراض التهاب السحايا لدى الأطفال

تشمل أعراض هذا المرض لدى الأطفال ما يلي:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • بكاء متواصل ويزداد عند حمل الطفل.
  • يبدو على الطفل النعاس وقلة النشاط.
  • تيبس الرقبة.
  • بروز اليافوخ.
  • فقدان الشهية.
  • يصبح الطفل غريب الأطوار.
  • اليرقان.
  • الإرهاق.

أسباب التهاب السحايا

يُصاب أغلبية الأشخاص بهذا المرض بسبب العدوى البكتيرية أو العدوى الفيروسية حيث تبدأ العدوى في مكان آخر في الجسم مثل الأذن والجيوب الأنفية والحلق، وتشمل الأسباب الأقل شيوعًا ما يلي:

  • اضطرابات المناعة الذاتية.
  • الأدوية المضادة للسرطان.
  • الزهري.
  • السُل.

تشخيص التهاب السحايا

يجمع الطبيب المختص معلومات عن التاريخ المرضي للمريض ويُجري بعض الفحوصات البدنية مثل ملاحظة الطفح الجلدي وتفقد تيبس الرقبة التي تساعده في الحصول على التشخيص الدقيق للمرض بجانب الفحوصات الأخرى مثل:

  • فحوصات الدم للكشف عن وجود البكتريا.
  • التصوير المقطعي المحوسب أو التصوير بالرنين المغناطيسي للكشف عن وجود تورم أو التهاب.
  •  البزل القطنيّ حيث يستخدم مقدمو الرعاية الطبية إبرة لأخذ عينة من السائل المحيط بالحبل الشوكي لمعرفة السبب الدقيق للمرض للتمكن من علاجه.

مضاعفات التهاب السحايا

يؤدي هذا المرض إلى مضاعفات خطيرة للكبار وللأطفال إذا تأخر المريض في تلقي العلاج وتشمل المضاعفات ما يلي:

  • نوبات صرع.
  • تلف الدماغ.
  • فقدان السمع.
  • فقدان البصر.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • مشاكل في التعلم.
  • صعوبة في المشي.
  • التهاب المفاصل.
  • الفشل الكلوي.
  • استسقاء الرأس.
  • صداع نصفي.
  • الوفاة.

علاج التهاب السحايا

يعتمد علاج هذا المرض على النوع الذي يُصاب به الشخص كالتالي:

  • في حالة التهاب السحايا البكتيري يكون العلاج عن طريق إعطاء المضادات الحيوية الواسعة المجال عن طريق الوريد إلى أن يتم الفحص الدقيق لمعرفة نوع البكتيريا المسببة للمرض وإعطاء المضاد الحيوي المناسب لها وأيضًا يتم إعطاء الستيرويدات القشرية للتخفيف من الالتهاب.
  • في حالة التهاب السحايا الفيروسي يستهدف العلاج التخفيف من الأعراض المصاحبة للمرض ويمكن استخدام بعض مضادات الفيروسات لعلاج الحالة وأيضا استخدام الأدوية الخافضة للحرارة والمسكنة للصداع مع تجنب الأسبرين وهذا بجانب الراحة التامة وشرب السوائل بكثرة.
  • في حالة التهاب السحايا الفطري يصف الطبيب المختص أدوية مضادة للفطريات.

هل التهاب السحايا معدي؟

يُعد النوع الفيروسي من هذا المرض معديًا حيث تنتشر العدوى مع التلامس المباشر مع سوائل الجسم كالمخاط واللعاب والبراز، وينتشر عن طريق الرذاذ الذي يسببه العطس والسعال.

يُعتبر أيضًا النوع البكتيري من أخطر الأنواع المعدية حيث ينتشر على نطاق واسع أثناء التجمعات وخاصًة النوع الذي تسببه المكورات السحائية.

ليس كل أنواع هذا المرض معدية فهناك أنواع غير معدية مثل التهاب السحايا الفطري والطفيلي والذي يُصاب به الشخص لأسباب غير معدية.

طرق الوقاية من التهاب السحايا

يمكن الوقاية من هذا المرض عن طريق اتباع الإرشادات التالية:

  1. غسل اليدين جيدًا باستمرار.
  2. عدم مشاركة المتعلقات الشخصية مع الأشخاص الآخرين.
  3. تغطية الأنف والفم عند العطس أو السعال لتجنب انتشار الرذاذ الذي يحمل العدوى.
  4. اتباع نمط حياة صحي يشمل الغذاء الصحي وممارسة الرياضة.
  5. الإقلاع عن التدخين وشرب الكحوليات.
  6. في حالة النساء الحوامل يُنصح بتناول الأطعمة المطهوة جيدًا والابتعاد عن تناول الأطعمة النيئة.
  7. تلقي اللقاح لمنع الإصابة بالنوع البكتيري من هذا المرض وخاصة الأطفال والأشخاص المصابون بأمراض القلب، أو مرض السكري، أو الفشل الكلوي، أو نقص المناعة، والأشخاص المسافرون للدول التي ينتشر فيها هذا المرض.

References

  1. https://www.healthline.com/health/meningitis.
  2. https://www.nhs.uk/conditions/meningitis/.
  3. https://www.webmd.com/children/understanding-meningitis-basics.
  4. https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/meningitis.
  5. https://my.clevelandclinic.org/health/articles/14600-meningitis.
  6. https://www.medicalnewstoday.com/articles/9276#complications.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق