كل المقالات

التهاب الحلق عند الأطفال

يُعد التهاب الحلق عند الأطفال من المسببات الرئيسية  للشعور بعدم الراحة عند الأطفال وذلك لما يُعانيه الطفل من الألم عند البلع، وقد يختلف التهاب الحلق عند الأطفال في شدته وأعراضه من طفل لآخر ومن إصابة لأخرى؛ فمن الممكن أن تكون الإصابة مجرد شعور بحكة في الحلق أو أن تصل إلى ألم يصعب تحمله.

 وفيما يلي سنعرض أعراض التهاب الحلق عند الأطفال، وأعراضه، وأسبابه، وكذلك الطرق المناسبة لعلاجه، والوقاية منه.

التهاب الحلق عند الأطفال

اعراض التهاب الحلق عند الأطفال

  • ألم في الحلق يزداد عند البلع.
  • يكون مصاحبا لأعراض نزلات البرد مثل الكحة، والرشح، والصداع، واحمرار العينين. 
  • ارتفاع درجة حرارة الطفل ويكون مصاحبا أكثر لالتهاب الحلق البكتيري.
  • تورم وانتفاخ اللوزتين في حالة التهابها.
  • بقع بيضاء على اللسان والحلق.
  • القيء والغثيان.
  • ألم البطن.
  • سيلان اللعاب في الأطفال الصغار.
  • فقدان الشهية.

اعراض التهاب الحلق التي تحتاج زيارة الطبيب

قد تتفاوت الأعراض من طفل لآخر ولكن هناك أعراض أقوى من غيرها وقد تؤثر سلبا على الأطفال؛ وفيما يلي سوف نعرض هذه الأعراض:

  • صعوبة في التنفس.
  • صعوبة البلع لدرجة تصل إلى رفض الطفل التام للأكل.
  • سيلان اللعاب أكثر من المعتاد.
  • عدم قدرة الطفل على فتح فمه كاملا.
  • ظهور تورم في الرقبة بصورة واضحة.  

اسباب التهاب الحلق عند الأطفال 

تتعدد أسباب التهاب الحلق في الأطفال فمن الممكن أن يكون السبب إما:

  • التهاب فيروسي (سببه الإصابة بنزلات البرد، والإنفلونزا، وهو النوع الأشهر والذي يُمثل حوالي 90 % من مسببات التهاب الحلق عند الأطفال).
  • التهاب بكتيري (البكتريا العقدية من أشهر أسبابه).
  • الحمى الغدية (glandular fever) والذي يُعرف أيضا بداء التقبيل وسُمي بهذا الاسم نتيجة انتقاله عن طريق اللعاب.
  • التهاب اللوزتين.
  • قُرح الفم.

مضاعفات التهاب الحلق عند الأطفال  

  • الالتهاب الفيروسي عادة ما تزول أعراضه سريعا خلال أسبوع واحد دون الحاجة لإعطاء الطفل مضاد حيوي.
  • رغم أن التهاب الحلق البكتيري هو الأقل شيوعا من التهاب الحلق الفيروسي عند الأطفال؛ إلا أنه يُعد الأكثر قوة في أعراضه وذلك لأنه قد يسبب حمى روماتيزمية في بعض الأطفال.

   اقرأ أيضا  التهاب الأذن الوسطى 

الوقاية من التهاب الحلق عند الأطفال

مما لا شك فيه؛ أن الوقاية خير من العلاج، ولذلك سنعرض فيما يلي خطوات بسيطة عند اتباعها تحد من إصابة الأطفال بالتهاب الحلق:

  • الاهتمام بنظافة اليدين وغسلهما بصورة دورية.
  • تشجيع الأطفال على تغطية الأنف والفم عند العطس، أو الكحة.
  • توفير الأدوات الشخصية لكل طفل خاصة أدوات المائدة، وعدم مشاركتها مع الآخرين مثل الأكواب، وملاعق الطعام، والشوك، والسكاكين. 
  • الإبقاء على مسافات كافية بين الأخوة بعضهم بعضا حتى لا تنتشر عدوى التهاب الحلق بينهم.

·      

 علاج التهاب الحلق عند الأطفال 

يُعالج التهاب الحلق عند الأطفال طبقا لسببه:

  • التهاب الحلق الفيروسي لا يحتاج لاستخدام مضاد حيوي بل يعتمد على علاج الأعراض فقط:
  • في حالات البرد والإنفلونزا: يُغسل أنف الطفل بمحلول ملح حتى يقل انسداد الأنف.
  • في حالة ارتفاع درجة الحرارة: يُعطى الطفل دواء يحتوي على مادة الباراسيتامول (paracetamol) أو الأيبوبروفين (ibuprofen) بجرعات مناسبة، والتي بدورها تعمل على التخفيف من حدة الألم الناتج عن التهاب الحلق، إذا لم يستجب جسم الطفل لاستخدام مثل هاتين المادتين لتخفيف آلامه؛ فربما يلجأ الطبيب لوصف أدوية تحتوي على الكورتيكوستيرويد (corticosteroid) بجرعات محددة، ولمدة زمنية قصيرة.
  • التهاب الحلق البكتيري: 
  • يتميز بوجود صديد في نهاية الحلق، ويُشخص بواسطة الطبيب المختص حتى يتم اختيار المضاد الحيوي اللازم للعلاج، ومن الضروري الالتزام بأخذ الجرعة كاملة وبالمدة الكافية حتى يكتمل التخلص من البكتريا المسببة للمرض ولا يحدث أي مضاعفات قد تؤثر سلبا على الأطفال فيما بعد.

علاج التهاب الحلق عند الأطفال في المنزل

يمكن للآباء مساعدة أطفالهم لتخفيف الألم الناتج عن التهاب الحلق لديهم، وذلك بخطوات بسيطة مثل:

– ينبغي أن ينال الطفل المصاب قسطا من الراحة، يُنبه الطفل لضرورة عدم إجهاد نفسه، وكذلك عدم رفع صوته أثناء الكلام.

اقرأ أيضا  فوائد التليو للأطفال

 – شرب كمية كافية من السوائل الدافئة مثل الماء الدافئ والعسل (لا يجب استخدامها مع الأطفال دون الثانية من عمرهم) والتي من شأنها تقليل حدة الألم الناتج عن التهاب الحلق.

– أكل المثلجات أو السوائل الباردة والتي بدورها ترطب الحلق.

– الغرغرة بالماء الدافئ والملح، يُضاف كمية ¼ – ½ ملعقة شاي من الملح إلى كوب من الماء الدافئ (120-240 مل)، وهذه الطريقة مناسبة للأطفال من عمر 7 سنوات.

– استخدام أقراص الاستحلاب وذلك للأطفال من عمر 5 سنوات.

المراجع:

1. https://www.healthnavigator.org.nz/health-a-z/s/sore-throat-children/

2. https://raisingchildren.net.au/guides/a-z-health-reference/sore-throat

3. https://kidshealth.org/en/parents/sore-throat-sheet.html

4. https://www.mayoclinic.org/diseas

es-conditions/sore-throat/diagnosis-treatment/drc-20351640

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق