in ,

التهاب الأعصاب الطرفية الأعراض و10أسباب  والتشخيص والمضاعفات والعلاج

3d rendered illustration of a mans painful shoulder

تشكل الأعصاب الطرفية شبكة معقدة تربط الدماغ والحبل الشوكي بالعضلات والجلد والأعضاء الداخلية. حيث تخرج الأعصاب الطرفية من الحبل الشوكي والدماغ وتنتشر إلى باقي أجزاء الجسم. ويشمل أنواع مختلفة من الأعصاب لها وظائف محددة منها الأعصاب الحسية والأعصاب الحركية والأعصاب اللاإرادية.

ما هو التهاب الأعصاب الطرفية؟

هو أي ضرر أو تلف يُصيب الأعصاب الموجودة خارج الدماغ والحبل الشوكي والتي تحمل الرسائل من وإلى الدماغ والحبل الشوكي من وإلى بقية الجسم.

أعراض التهاب الأعصاب الطرفية

  • أعراض حركية وتشمل الأعراض الحركية 

ضعف العضلات المتصلة بالقدم واليد وقد يؤثر على عضلات الفخذين والذراعين وأماكن أُخرى.

ضمور العضلات يمكن أن يُسبب فقد الاتصال العصبي إلى تقلص حجم العضلة وإضعافها.

حركات العضلات غير المنضبطة  نتيجة فقدان الأعصاب الطرفية اتصالها بالدماغ ينتج عنها حركات مفرطة مما يُسبب تشنجات العضلات.

  • أعراض حسية تشتمل على وخز  وعدم التوازن وألم.
  • أعراض لا إرادية ومنها تغيرات في ضغط الدم والتعرق الزائد أو القليل ومشاكل في الأمعاء والمثانة وكذلك العجز الجنسي.

اقرأ أيضاً في ضعف العضلات

أسباب التهاب الأعصاب الطرفية

يحدث التهاب الأعصاب الطرفية لعدة أسباب منها:

  • مرض السكري من النوع الثاني والذي يُعتبرالسبب الأكثر شيوعاً لالتهاب الأعصاب الطرفية حيث أن ارتفاع مستوى السكر في الدم لفترات طويلة جداً يُؤدي إلى تلف الأعصاب الطرفية.
  • تعاطي الكحول لفترات طويلة من الزمن يُؤدي إلى تلف الأعصاب كما أن اضطراب تعاطي الكحول الأكثر شيوعاً لتلف الأعصاب الطرفية.
  • نقص الفيتامينات والمعادن يُؤدي نقص فيتامين B6,B1,B12,B9 وكذلك حمض الفوليك إلى تلف الأعصاب الطرفية.
  • أمراض المناعة الذاتية والالتهابات مثل متلازمة غيلان باريه والتهاب المفاصل الروماتويدي ومرض الذئبة ومتلازمة سجوجرن.
  • الأدوية والسموم هناك بعض الأدوية التي قد تسبب تلف الأعصاب مثل العلاج الكيميائي وأدوية النقرس وبعض المضادات الحيوية .
  • الأورام يمكن للأورام الخبيثة وكذلك الأورام الحميد ان تعطل عمل الأعصاب الطرفية.
  • العوامل الوراثية تؤثر بعض العوامل الوراثية على عمل الأعصاب الطرفية منها الداء النشواني ومرض فابري ومرض شاركو ماري توث.
  • الالتهابات يمكن أن يحدث تلف الأعصاب الطرفية نتيجة العدوى الفيروسية مثل الإصابة فيروس نقص المناعة البشرية أو العدوى البكتيرية مثل بوريليا بورجدورفيرية التي تسبب مرض لايم.
  • الصدمة والجراحة يمكن لبعض الإجراءات الطبية أن تحدث أضرار طويلة الأمد بالأعصاب الطرفية وكذلك حوادث السيارات أو الكسور أو البقاء فترات طويلة في وضعية واحدة.
  • اضطرابات الأوعية الدموية نقص تدفق الدم قد يؤدي إلى اعتلال الأعصاب الطرفية ويحدث هذا بشكل مؤقت غير ضار.

تشخيص التهاب الأعصاب الطرفية

هناك مجموعة من الطرق لتشخيص المرض منها.

  • اختبارات الدم وتشمل مشاكل الجهاز المناعي والسموم خاصة المعادن مثل الزئبق والرصاص.
  • مخطط كهربية العضل.
  • الموجات فوق الصوتية العصبية.
  • خزعة العصب.
  • الاختبارات الجينية.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي.

أنواع التهاب الأعصاب الطرفية

قد يُؤثر التهاب الأعصاب الطرفية على 

  • عصب واحد فقط ويسمى التهاب العصب الأُحادي. 
  • العديد من الأعصاب ويسمى التهاب العصب المتعدد.
  • جميع الأعصاب في الجسم ويسمى التهاب الأعصاب.

ويُعد التهاب الأعصاب الأكثر شيوعاً حيث يبدأ بالتأثير على الأعصاب الأطول أولاً فتبدأ عادةً في القدمين ثم يبدأ تدريجاً بالتأثير على الأعصاب القصيرة.

مضاعفات التهاب الأعصاب

تختلف مضاعفات التهاب الأعصاب  الطرفية اعتماداً على السبب المؤدي لهذا الالتهاب وعلى إمكانية علاج هذا السبب فقد تتحسن بعض الحالات بعلاج تلك الأسباب وقد تزداد خطورة المرض إذا لم يتم علاج تلك الأسباب ومن هذه المضاعفات قرحة القدم التي تُصاب بالعدوى والتي قد تؤدي إلى الغرغرينا إذا لم يتم علاجها وفي الحالات الشديدة قد يؤدي إلى بترها.

وقد يُؤثر التهاب الأعصاب  الطرفية على الأعصاب التي تتحكم في الوظائف التلقائية للقلب وكذلك نظام الدورة الدموية ويُسمى  الالتهاب العصبي اللاإرادي القلبي الوعائي.

الحروق والإصابات الجلدية وذلك نتيجة فقدان الإحساس بتغيرات درجة الحرارة أو الألم في أجزاء الجسم.

السقطات نتيجة ضعف وفقدان الإحساس بعدم التوازن والسقوط.

علاج التهاب الأعصاب الطرفية

يختلف علاج التهاب الأعصاب الطرفية بشكل كبير اعتماداً علي سبب ذلك الالتهاب وقد تؤثر عوامل أُخرى على العلاج منها  التاريخ المرضي للمريض والممارسات الشخصية .

ومن العلاجات الشائعة لالتهاب الأعصاب الطرفية

  • الأدوية توجد العديد من الأدوية التي تساعد في علاج التهاب الأعصاب في أشكال مختلفة منها الحقن والحبوب واللصقات.

الأدوية المسكنة  أدوية الباراسيتامول والإيبوبروفين لا تعطي نتيجة جيدة وتستخدم الأفيونات  مثل الترامادول والأوكسيكودين والتي تعطي نتيجة جيدة في العلاج.

أدوية الصرع يمكن  أن تساعد أدوية الصرع بجرعات محددة لتخفيف ألم الأعصاب الطرفية مثل الجابابنتين و البريجابلين.

الأدوية المضادة للإكتئاب تُستخدم بعض أدوية الاكتئاب في علاج التهاب الأعصاب الطرفية منها الأميتريبتلين و دوالوكسيتين .

الستيرويدات يمكن استخدام الستيرويدات في تقليل التهاب الأعصاب. 

المراهم الموضعية تستخدم المراهم الموضعية في حالات الألم الموجود في منطقة محددة من الجسم مثل مرهم الكابسيسين. 

  • العلاج الطبيعي والوظيفي

يستخدم العلاج الطبيعي في تقوية الأعصاب وإعادة التوازن والحركة للوضع الطبيعي من خلال إجراء بعض التمارين والمساج.

  • تحفيز كهربائي للعصب عبر الجلد تعتمد هذه الطريقة على وضع بعض الأقطاب الكهربية على الجلد في منطقة قرب الألم مما يساعد على تخفيف الألم في الأعصاب الطرفية.
  • العلاج بالبلازما  يتم فيها سحب عينة من دم المريض والحصول على البلازما وبعض البروتينات والأجسام المضادة  وحقنها مرة أخرى في الجسم .
  • الجراجة 

تستخدم الجراحة في الحالات المتقدمة من التهاب الأعصاب الطرفية أو

             التهاب الأعصاب الطرفية الناتجة عن الأورام.

كيف تحمي نفسك من التهاب الأعصاب الطرفية؟

يمكن تقليل الإصابة بالتهاب الأعصاب الطرفية عن طريق:

  • تناول نظام غذائي متوازن يحتوي على فيتامين B12 وكذلك B6.
  • الحفاظ على النشاط البدني والوزن الصحي.
  • تجنب تناول الكحول بكثرة وكذلك تجنب التدخين.
  • تنظيم سكر الدم لمرضى السكري والاعتناء بالقدم السكري. 

references

https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/14737-peripheral-neuropathy#symptoms-and-causes

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/peripheral-neuropathy/diagnosis-treatment/drc-20352067

https://www.webmd.com/brain/understanding-peripheral-neuropathy-basics

https://www.nhs.uk/conditions/peripheral-neuropathy/causes/

https://www.healthline.com/health/peripheral-neuropathy#prevention

What do you think?

التهاب القولون..أنواعه..أعراضه.. مضاعفاته..5 طرق لعلاجه

 البلهارسيا، الأسباب، الأعراض، الأنواع وطرق العلاج