كل المقالات

التسمم بقرص الغلة و7 من مضاعفاته

التسمم بقرص الغلة

مقدمة

يعد التسمم مشكلة صحية كبيرة نظرًا لارتفاع معدلات الاعتلال والوفيات في كل أنحاء العالم، وتحدث 84% من حالات الوفيات الناتجة من التسمم في البلدان النامية.

ما هو قرص الغلة 

قرص الغلة يستخدم في حفظ حبوب القمح والأرز، ويحتوي على فوسفيد الألومنيوم أو فوسفيد الزنك المعروف كمبيد قوي للحشرات والقوارض، كما أنه يشتهر أيضًا بالوفيات التي يتسبب بها للأشخاص المصابين بتسمم فوسفيد الألومنيوم.

من أكثر الطرق شيوعًا في التسمم بقرص الغلة هو محاولة الانتحار، أو الابتلاع العرضي، أو التعرض المهني.

وتعد سهولة توافر مادة سامة ذات تكلفة زهيدة من أحد الأسباب الرئيسية للتسمم الانتحاري بين الفئات العمرية الأصغر سنًا. ويشكل انتشار استخدام مبيدات القوارض والكيماويات الزراعية تهديدًا خطيرًا بسبب آثارها المميتة على البشر.

ويتكون قرص الغلة من 44% مكونات خاملة للحفاظ على القرص من التحلل، بينما يشكل فوسفيد الألومنيوم نسبة 56% من القرص، ويتوفر بعدة أشكال منها الحبيبات، والأكياس، والمسحوق.

يعد فوسفيد الألومنيوم قابلًا للذوبان في الماء بدرجة عالية، ويتحلل في وجود الرطوبة ويطلق غاز الفوسفين -الشكل النشط- وهو شديد السمية، ويُعتقد أن الجرعة المميتة لشخص متوسط الحجم تتراوح من 150 إلى 500 جرام.

الفسيولوجيا المرضية للتسمم بقرص الغلة 

تتلخص الفسيولوجيا المرضية للتسمم بقرص الغلة في عدة تأثيرات لغاز الفوسفين الذي ينطلق بعد تعرض القرص للرطوبة الموجودة في الهواء أو في المعدة بعد ابتلاعه، منها:

  • تغير في شكل المتقدرات (الميتوكوندريا)؛ مما يمنع التنفس التأكسدي بنسبة قد تصل إلى 70%.
  • حدوث تلف شديد لأعضاء الجسم الداخلية بسبب نقص الأكسجة الخلوي الناتج عن ارتباطه بـ السيتوكروم أوكسيديز؛ حيث يسبب التداخل مع التبادل الغشائي للشوارد الكهربائية سمية قلبية حادة وقد يؤدي إلى نخر بؤري لعضلة القلب.
  • حدوث الإجهاد التأكسدي الخلوي الناتج عن توليد أنواع الأكسجين التفاعلية (ROS) مثل بيروكسيد الهيدروجين، وأكسيد النيتريك، وغيرها. والتي تسبب ضررًا بالغًا ينتهي بموت الخلايا.
  • تثبيط الاسيتيل كولين استيريز (Acetyl cholinesterase) الذي يؤدي إلى حالة الإثارة، والتي تظهر في شكل نوبات.

كيف يتم تشخيص التسمم بقرص الغلة

يُعد التاريخ الإيجابي للابتلاع هو أساس التشخيص في معظم الحالات. ويعتمد التشخيص على الاشتباه السريري، أو التعرض للاستنشاق، أو تاريخ ابتلاع قرص الغلة، أو وجود رائحة الثوم، أو السمك المتحللة، أو الصدمة غير المبررة. 

يمكن إجراء التأكيد عن طريق اختبار نترات الفضة، وتصل حساسية الاختبار إلى 100 و 50٪ في سوائل المعدة وهواء الزفير على التوالي. ومع ذلك، فإن الطريقة الأكثر تحديدًا وحساسية للكشف عن وجود الفوسفين في الدم / الهواء هي كروماتوغرافيا الغاز. والتي يمكنها الكشف حتى عن الكميات الدقيقة من الفوسفين في الهواء. والذي يتم أخذ عينات موضعية منه في الهواء بواسطة أنابيب الكاشف والمصابيح المتوفرة تجاريًا.

أعراض التسمم بقرص الغلة

تشمل أعراض التسمم بقرص الغلة العديد من أجهزة وأعضاء الجسم. وتتضمن الآتي:

  • الهياج. 
  • النوبات العرضية.
  • الغيبوبة في نهاية المطاف. 
  • ضيق التنفس، والوذمة الرئوية. 
  • فشل القلب، وعدم انتظام ضربات القلب، واضطراب مخطط كهربية القلب. 
  • آلام في البطن، والغثيان، والتقيؤ. 
  • قلة البول.
  • الحماض الاستقلابي (metabolic acidosis).
  • نقص صوديوم الدم، ونقص أو فرط بوتاسيوم الدم، ونقص مغنسيوم الدم، ونقص كالسيوم الدم.

اقرأ أيضًا: السعار

هل التسمم بقرص الغلة مميت؟

قد يتساءل البعض “هل التسمم بقرص الغلة مميت؟”، وللإجابة عن هذا التساؤل، ينبغي معرفة أنه في حالة هذا النوع من التسمم فإن أعراض السمية تتطور عادًة سريعًا وأحيانًا في غضون 15 دقيقة. وتحدث غالبية الوفيات في غضون 12-24 ساعة الأولى، عادًة بسبب توقف القلب والأوعية الدموية، وتكون الوفيات التي تحدث بعد 24 ساعة بسبب الفشل الكبدي في الغالب، مما يدل على مدى خطورة هذا النوع من التسمم. 

مضاعفات التسمم بقرص الغلة

تشمل مضاعفات التسمم بقرص الغلة الآتي:

  • ضيق المرئ وعسر البلع.
  • قصور القلب.
  • الفشل الكبدي.
  • التهاب البنكرياس.
  • الفشل الكلوي.
  • الصدمة الدموية والقلبية.
  • الوفاة.

اقرأ أيضًا: التهاب الكبد

علاج التسمم بقرص الغلة

 لا تزال خطة علاج التسمم بقرص الغلة غير مرضية حيث لا يوجد ترياق محدد، ويظل الجزء الأكبر من العلاج داعمًا فقط. ويتعرض معظم المرضى المصابين بهذا التسمم للوفاة على الرغم من العناية المركزة.

تُعد التوصية الرئيسية في معظم الحالات المبلغ عنها هي التعرف المبكر على الفوسفين وعلاجه، وتتركز خطة العلاج على التعامل مع الصدمة وانخفاض ضغط الدم باستخدام التدابير المناسبة، حيث يلجأ البعض إلى غسل المعدة ببرمنجنات البوتاسيوم (1: 10000) مباشرة بعد دخول المستشفى، على أن يتكرر مرتين أو ثلاث مرات متبوعًا بجرعة من الفحم المنشط (حوالي 100 جرام) من خلال أنبوب أنفي معدي.

ويُنصح باستخدام كبريتات المغنيسيوم لدورها في تثبيت الغشاء الخلوي وتنظيم ضربات القلب.

ويقترح البعض استخدام زيت جوز الهند، حيث يحتوي على نسبة عالية من الأحماض الدهنية المشبعة، ويمكن دمجه مع زيوت أخرى. مما يشكل دورًا في منع إطلاق غاز الفوسفين من فوسفيد الألومنيوم بسبب الخواص الفيزيائية والكيميائية لفوسفيد الألومنيوم وعدم امتزاجه مع الدهون.

ولكن رغم هذه المحاولات، لا يزال علاج التسمم بقرص الغلة يمثل لغزًا لم يتم حله، مع قلة النتائج المشجعة للتدخلات المبذولة.

References

1-https://www.researchgate.net/publication/335960506_Wheat_Pill_Poisoning_Clinical_Manifestation_and_its_Outcome.

2-https://analyticalsciencejournals.onlinelibrary.wiley.com/doi/10.1002/jat.1692?fbclid=IwAR2BX7gSNHlsu4rBW_H5nDh-ij_b3HXjpWGLlR-ytLO6ssIWlczuXFODOWc.

3-https://applications.emro.who.int/imemrf/Professional_Med_J_Q/Professional_Med_J_Q_2013_20_6_855_863.pdf?fbclid=IwAR2sRb_s8d0lmxLcndo1G4rjqlADn_03J1VoDrE1RrX_Mn87GiknJR0hlvQ.

4-https://apmcfmu.com/index.php/apmc/article/view/104.

5-https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC6822912/?fbclid=IwAR33kB4X2mzdAdQhqI2WPBoe1VT-OEbPfqyHm4JfUt8qBEPl_oTL1oywrpA.

6-https://journals.sagepub.com/doi/10.1191/0960327105ht513oa?url_ver=Z39.88-2003&rfr_id=ori%3Arid%3Acrossref.org&rfr_dat=cr_pub++0pubmed&.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق