الأمراض

التسمم الغذائي..أهم اسبابه و4 اعراض رئيسية

تحدث الأمراض المنقولة بالأغذية أو ما يعرف بالتسمم الغذائي نتيجة لتناول أطعمة ملوثة أو فاسدة أو مسمومة. يتعافى معظم الأفراد من تلقاء أنفسهم لكن من الممكن أن يعاني البعض من مرض خطير. تكون الحوامل أوالأشخاص فوق سن ال65 أو الأشخاص ذوو المناعة الضعيفة أكثر عرضةً للخطر.

اعراض التسمم الغذائي

تبدأ أعراض التسمم الغذائي أو التهاب المعدة والأمعاء بعد تناول الأطعمة الملوثة بالميكروب بساعات قليلة لكن من الممكن أن تستمر فترة الحضانة مدة أطول اعتمادا على الميكروب المسبب.

أربعة أعراض تقليدية معروفة تشمل:

  • الإسهال.
  • الغثيان.
  • القيء.
  • وجع في البطن (تقلصات في المعدة).

من الممكن أن يحدث أي مزيج من هذه الأعراض. يحدث القيء في بداية المرض ويستمر الإسهال لأيام قلائل لكن من الممكن أن يستمر لفترة أطول اعتمادا على الميكروب المسبب للأعراض.

أعراض التسمم الغذائي التي يحتمل أن تكون مهددة للحياة:

  • إسهال يستمر لأكثر من ثلاثة أيام.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم (حمى) لأعلى من 102ْ ف (38,9ْ س).
  • صعوبة في الرؤية أو الحديث.
  • أعراض الجفاف الشديد والتي قد تشمل جفاف الفم والتبول بكميات قليلة أو عدم التبول على الإطلاق وصعوبة الحفاظ على السوائل منخفضة.
  • البول المدمم.

اسباب التسمم الغذائي

من الممكن أن تتلوث المياه والأطعمة بما يلي:

  • البكتيريا.
  • الفيروسات.
  • الطفيليات.
  • الفطريات.
  • السموم.
  • المواد الكيميائية.

هناك أكثر من 250 نوع محدد من التسمم الغذائي. بعض أسباب التسمم الغذائي الشائعة تشمل ما يلي:

  • السالمونيلا: يعد البيض النيء والدواجن غير المطهية جيدا هي المصادر الشائعة للتسمم بالسالمونيلا. كذلك يحدث التسمم من اللحم البقري ولحم الخنزير والخضروات والأغذية المصنعة التي تحتوي على أي من الأطعمة السالف ذكرها.

الأعراض: تبدأ الأعراض في غضون 6 ساعات إلى 6 أيام عقب تناول الأطعمة الملوثة وتشمل الإسهال والحمى وتقلصات المعدة والقيء.

  • بكتيريا الإشريكية القولونية (E-coli): تتواجد عادة في اللحوم غير المطهية جيدا والخضروات النيئة وتُنتج هذه البكتيريا سما يهيج الأمعاء الدقيقة.

الأعراض: تبدأ الأعراض في غضون 3 إلى 4 أيام عقب تناول الأطعمة وتشمل تقلصات شديدة بالمعدة والإسهال (غالبا ما يكون مدمما) والقيء. تعاني 5-10% من الحالات المصابة بهذه البكتيريا من مشكلات صحية تهدد حياتهم.

اقرأ أيضا: اضطراب الاكل و6 انواع شائعة منه.

  • اللستيريا: بكتيريا تتواجد في الأجبان الطرية واللحوم الباردة والسجق والبراعم النيئة والتي تسبب عدوى تسمى عدوى الليستيريا التي تعد عدوى خطيرة خاصة للحوامل.

الأعراض: تبدأ الأعراض في غضون أسبوعين عقب تناول الأطعمة الملوثة وتشمل الحمى وأعراض تشبه الإنفلونزا مثل الوهن وآلام العضلات عند الحوامل، وفي المصابين الآخرين تشمل الصداع وتصلب الرقبة وفقدان الاتزان والتشويش والتشنجات بالإضافة إلى الحمى وآلام العضلات.

  • النوروفيروس: قد يصاب المريض بالنوروفيروس خلال تناول الأسماك الصدفية غير المطهية جيدا والنباتات الورقية والفواكه الطازجة أو تناول أطعمة أُعدت بواسطة شخص مصاب.

الأعراض: تبدأ الأعراض في غضون 12 إلى 48 ساعة عقب تناول الأطعمة الملوثة وتشمل الإسهال والغثيان وألم المعدة والقيء.

  • المكورات العنقودية الذهبية (staphylococcus aureus): تحدث الإصابة عند انتقال البكتريا من اليد إلى الطعام. وتشمل الأطعمة اللحوم والدواجن والألبان ومنتجاتها والسَلَطات والبضائع المخبوزة المليئة بالقشدة. تؤثر البكتيريا على أجزاء عدة في الجسم.

الأعراض: تبدأ الأعراض في غضون 30 دقيقة إلى 8 ساعات عقب تناول الأطعمة الملوثة وتشمل الغثيان والقيء وتقلصات المعدة ويصاب معظم المرضى بالإسهال أيضا.

  • البكتيريا المنحنية (campylobacter): ينتج عن هذا النوع الشائع اضطراب شديد في الجهاز الهضمي من الممكن أن يستمر لأسابيع. وتكون مصادرها عادة هي الدواجن غير المطهية جيدا واللحوم أو البيض واللحوم المعالجة بطريقة سيئة والخضروات الملوثة. وتعتبر عدوى ذاتية الحد تسبب إسهالا مدمما ولكنها نادرا ما تكون مميتة.

الأعراض: تبدأ الأعراض في غضون 2 إلى 5 أيام وتشمل الإسهال (غالبا ما يكون مدمما) وتقلصات وألم المعدة والحمى.

  • بكتيريا الشيغيلا (shigella): تتواجد في الخضروات غير المطهية والأسماك الصدفية والسلطة المعتمدة على القشدة أو المايونيز. وتسبب وجود دم أو مخاط في الإسهال.
التسمم الغذائي
التسمم الغذائي

الأشخاص الأكثر عرضة للخطر نتيجة التسمم الغذائي

من الممكن أن يمرض الشخص نتيجة التعرض للتسمم الغذائي ومن الممكن أن يحدث رد فعل أكثر خطورة إذا كان الجهاز المناعي ضعيفا. قد تؤثر أشياء مؤقتة على المناعة بالإضافة إلى ظروف أخرى طويلة المدى مثل:

  • العمر: الأطفال أقل من عمر 5 سنوات يملكون جهازا مناعيا غير مكتمل النمو. كما يبدأ الجهاز المناعي في التدهور بعد عمر ال65 عاما.
  • الحمل: يؤثر الحمل على الجسد تاركا القليل من المصادر التي تواجه العدوى.
  • الأمراض المزمنة: تؤثر العديد من الأمراض المزمنة على المناعة وتشمل العدوى والسرطان وأمراض نقص المناعة والأمراض ذاتية المناعة.
  • الأدوية: تقلل أدوية الكورتيكوستيرويد ومثبطات المناعة على المناعة مما يعرض الفرد للإصابة بالأمراض.

علاج التسمم الغذائي

عادة ما تُحل مشكلة التسمم الغذائي أو التهاب المعدة والأمعاء دون اللجوء إلى التدخل الدوائي. يُركز علاج التسمم الغذائي على تقليل الأعراض ومنع المضاعفات خاصة الجفاف. العلاج الأساسي وخطة منع حدوث التسمم الغذائي هي الراحة وتعويض السوائل والأملاح (electrolytes) المفقودة عن طريق:

  • شرب السوائل بوفرة (ويُفضل أن تكون مصحوبة بأملاح معالجة الجفاف عن طريق الفم لتعويض الأملاح المفقودة).
  • التأكد من تناول السوائل وإن استمر القيء عن طريق ارتشاف كميات قليلة من المياه أو السماح لمكعبات ثلجية أن تذوب في الفم.
  • البدء في تناول الطعام تدريجيا: لا توجد محاذير في تناول الأطعمة لكن الأطعمة البسيطة تكون سهلة الهضم مثل الحبوب والأرز والموز والخبز المحمص. كما يتجنب المريض الأطعمة الحارة أو عالية الدسم أو عالية السكر بالإضافة لمنتجات الألبان والكافيين والكحول التي تؤدي إلى تفاقم الأعراض.

لمنع الجفاف: يستطيع المريض تعويض الأملاح المعدنية والجلوكوز المفقودين أثناء الجفاف عن طريق تناول أكياس معالجة الجفاف عن طريق الفم والمتوفرة بالصيدليات. من المهم الحصول على التركيز الصحيح لأن زيادة السكر من الممكن أن تؤدي إلى تفاقم الإسهال في حين زيادة الأملاح من الممكن أن تكون خطيرة خاصة للأطفال.

أدوية لعلاج التهاب المعدة والأمعاء:

تتوفر أدوية لتقليل الأعراض الرئيسية لالتهاب المعدة والأمعاء والتي تشمل الإسهال والقيء:

  • أدوية مضادات الإسهال مثل لوبيراميد (Ioperamide) وسبساليسيلات البزموت (bismuth subsalicylate).
  • أدوية مضادات القيء مثل كلوربرومازين (chlorpromazine) وميتوكلوبراميد (metoclopramide).
  • أدوية مضادات الطفيليات مثل ميترونيدازول (metronidazole) والإيفرمكتين (Ivermectin).

اقرأ أيضا: دواء فلاجيل لعلاج التهابات الأمعاء وجرعته لكل الفئات العمرية و6 أشكال دوائية.

:Reference

  1. https://my.clevelandclinic.org/health/diseases/21167-food-poisoning
  2. https://www.medicalnewstoday.com/articles/154555#who-is-at-risk
  3. https://www.healthline.com/health/food-poisoning#treatments
  4. https://www.cdc.gov/foodsafety/symptoms.html

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق