الصحة والجمال

البوتوكس.. 20 فائدة له، وآثاره الجانبية

البوتوكس هو بروتين مصنوع من توكسين البوتولينوم، الذي تنتجه بكتيريا كلوستريديوم البوتولينوم. 

يُعد البوتوكس مادة سامة، ولكن عندما يستخدمه الأطباء بشكل صحيح وبجرعات صغيرة، يمكن أن يكون له فوائد تجميلية وطبية عديدة.

وفي هذه المقالة سوف نتعرف على كيفية عمل البوتوكس، واستخداماته، وآثاره الجانبية، ومخاطره الأخرى.

حقن البوتوكس
البوتوكس

ما هو البوتوكس؟

يشتق البوتوكس من بكتيريا C. Botulinum الموجودة في العديد من الأماكن الطبيعية، بما في ذلك التربة، والبحيرات، والغابات.

هذه البكتيريا غير ضارة بشكل عام ولكن تظهر المشكلات فقط عندما تزداد أعداد الخلايا، وعند نقطة معينة تبدأ البكتيريا في إنتاج توكسين البوتولينوم، وهو السم العصبي القاتل المسؤول عن التسمم الغذائي.

توكسين البوتولينوم خطير للغاية، حيث قدر بعض العلماء أن 1جرام  من الشكل البلوري من السم، يمكن أن يقتل مليون شخص، وأن بضعة كيلو جرامات يمكن أن تقتل كل إنسان على هذا الكوكب. 

وفقًا لتقارير الكلية الأمريكية لتقويم العظام والأمراض الجلدية، فإن استخدام البوتوكس بشكل مناسب في سياق علاجي، يكون آمنًا وله آثار جانبية قليلة. 

تشمل المستحضرات التجارية لتوكسين البوتولينوم ما يلي:

  • البوتوكس. 
  • ديسبورت.
  • زيومين.
  • ميوبلوك.
  • تشيفو.

ولكن يستخدم الناس مصطلح البوتوكس لوصف كل هذه المنتجات، على الرغم من أنه علامة تجارية مسجلة تمتلكها شركة واحدة. 

آلية عمل البوتوكس

يُعد البوتوكس سمًا عصبيًا، تستهدف هذه المواد الجهاز العصبي وتعطل عمليات الإشارة العصبية التي تحفز تقلص العضلات. وهذه هي الطريقة التي يسبب بها الدواء شللًا عضليًا مؤقتًا. 

 ومن أجل أن تنقبض أي عضلة، تُطلق الأعصاب ناقلًا كيميائيًا يسمى (الأسيتيل كولين)، والذي يوجد عند التقاطع حيث تلتقي النهايات العصبية بخلايا العضلات. يرتبط الأسيتيل كولين بالمستقبلات الموجودة في خلايا العضلات ويؤدي إلى تقلص الخلايا. 

تمنع هذه الحقن إفراز الأسيتيل كولين الذي يوقف تقلص الخلايا العضلية. وبالتالي فإن السم يساعد العضلات على أن تصبح أقل تيبسًا. 

كيفية استخدام البوتوكس في علاج تجاعيد الوجه؟

يتم تنظيف الوجه وحقن توكسين البوتولينوم في عضلات الوجه باستخدام إبرة دقيقة جدًا.

ستحتاج إلى الحقن في أماكن مختلفة، وذلك وفقًا للمنطقة التي يتم علاجها، سيطلب منك الطبيب تحريك عضلات الوجه للمساعدة في العثور على أفضل مكان للحقن.

تستغرق المدة عادة حوالي 10 دقائق فقط.

عقب ذلك مباشرة لن ترى تغييرًا على الفور، ولكن يستغرق بدء العمل حوالي 2 أو 3 أيام، ومن 2 إلى 3 أسابيع لرؤية التأثير الكامل.

لا تدلك وجهك أو تفركه لمدة 3 أيام بعد الحقن، وذلك لمنع انتشار السم إلى العضلات المحيطة، تجنب أيضًا التمارين الشديدة، والتعرض للشمس.

عادة ما تستمر التأثيرات لمدة 3 أو 4 أشهر، إذا قمت بالحقن مرة أخرى، يجب أن تنتظر 3 أشهر على الأقل.

اقرأ أيضًا: البهاق أهم الأسباب و7 طرق للعلاج.

استخدامات البوتوكس

  1.  استخدامات تجميلية

يستخدم للحد من ظهور تجاعيد الوجه. 

وفقًا للمجلس الأمريكي لجراحة التجميل، فإن حقن البوتوكس هي الإجراء الأكثر شيوعًا على مستوى العالم. حيث تَلقى أكثر من 7 ملايين شخص علاجات في عام 2016.

تكون التأثيرات مؤقتة، وتستمر من 3 إلى 12 شهرًا، اعتمادًا على نوع العلاج. 

غالبًا ما يطلب الناس الحقن في مناطق الوجه التالية:

  • التجاعيد بين الحاجبين، وتسمى التجهم، أو الخطوط القطبية، أو أحد عشر
  • التجاعيد حول العين، والمعروفة باسم قدم الغراب
  • التجاعيد الأفقية في الجبهة. 
  • خطوط في زوايا الفم. 

ومع ذلك وافقت إدارة الغذاء والدواء على الحقن فقط حول العينين وعلى الجبهة. 

لم تظهر الأبحاث ما إذا كان البوتوكس يمكن أن يحسن الهالات السوداء تحت العينين.

يحاول بعض الناس أيضًا استخدام مادة البوتوكس لتحسين مظهر الشعر، ولكن لم يكن هناك أدلة كافية على أن البوتوكس يقوم بذلك. 

  1.  الاستخدامات الطبية

يستخدم الأطباء البوتوكس في الحالات الآتية:

  • تشنج الطرف العلوي، في أي شخص أكبر من سنتين. 
  • حول العينين، أو الحَول، في أولئك الذين تزيد أعمارهم عن 12عامًا.
  • التعرق الشديد تحت الإبط أو فرط التعرق. 
  • منع الصداع النصفي لدى الأشخاص الذين يستمر لديهم لمدة 4 ساعات على الأقل في 15 يومًا أو أكثر في الشهر. 
  • تقليل أعراض فرط نشاط المثانة، بسبب حالة عصبية، إذا لم تساعد مضادات الكولين.
  • تشنج الجفن، بسبب خلل التوتر العصبي. 
  • اضطراب حركي عصبي يسمى خلل التوتر العضلي العنقي الذي يؤثر على الرأس ويسبب آلامًا في الرقبة.

يستخدم بعض الأشخاص أيضًا الحقن للاستخدامات غير المصرح بها أو غير المعتمدة، بما في ذلك علاجات:

  • داء الثعلبة. 
  • سيلان اللعاب. 
  • الصدفية
  • إكزيما خلل التعرق، والتي تصيب راحتي اليدين وباطن القدمين.
  • خلل في عضلة الشرج.
  • ألم الفرج، ألم في المهبل، بدون سبب واضح. 
  • مرض رينود والذي يؤثر على الدورة الدموية.
  • مشكلة في الحلق تجعل البلع صعبًا وتسمى achalasia

هناك استخدامات أخرى لبعض الحالات الطبية الأخرى مثل:

  • احمرار الوجه. 
  • انقطاع الطمث
  • الندوب من التئام الجروح. 
  • التهاب الغدد العرقية القيحي، وهو مرض جلدي التهابي. 
  • الآفات المتقرحة الناتجة عن مرض (هيلي هيلي)، وهو اضطراب وراثي نادر. 

ومع ذلك، فإن التأكيد على أن مادة البوتوكس آمنة وفعالة في هذه الحالات، يتطلب مزيدًا من البحث، لذا يجب على الأطباء تحديد الطرق المناسبة لتقديم العلاج في كل حالة.

اقرأ أيضًا: الإجهاض و10 أسباب لحدوثه.

أضرار البوتوكس

تعد الآثار الجانبية غير شائعة، ولكن اعتمادًا على سبب الحقن واستجابة الشخص، يمكن أن يسبب توكسين البوتولينوم بعض الآثار غير المرغوب فيها مثل:

  • جفاف العين. 
  • اضطراب المعدة. 
  • ألم، أو تورم، أو كدمات حول موقع الحقن. 
  • صداع. 
  • تدلي الجفن المؤقت. 
  • ضعف مؤقت غير مرغوب فيه أو شلل في العضلات المجاورة. 
  • مشاكل في المسالك البولية بعد علاج سلس البول. 
  • تفاقم الاضطرابات العصبية العضلية.
  • الرؤية المزدوجة بعد علاج الحول. 
  • تقرح القرنية بعد العلاج من التهاب الجفن.
  • عدم انتظام ضربات القلب واحتشاء عضلة القلب. 

تحدث إلى طبيبك إذا كنت قد تلقيت حقن البوتوكس ولم تكن راضيًا عن النتائج، وعند حدوث أي من الآثار الجانبية عليك سرعة التوجه إليه.

موانع استخدام البوتوكس

لا يمكن استخدامه في الحالات التالية:

  • حساسية تجاه مادة البوتوكس. 
  • عدوى في موقع الحقن.
  • أثناء الحمل والرضاعة. 
  • لديك حالة عصبية عضلية مثل الوهن العضلي الشديد

وفقًا لنوع العلاج، هناك مخاوف من أن آثار البوتوكس قد تمتد إلى ما بعد موقع الحقن، مما قد يؤدي إلى ظهور أعراض مثل صعوبة التنفس

من المرجح أن يحدث هذا في بعض الأفراد أكثر من غيرهم، نتيجة العوامل الوراثية.

في بعض الأشخاص الذين يتلقون حقن توكسين البوتولينوم من النوع أ يحدث تطوير للأجسام المضادة للسم مما يجعل العلاجات اللاحقة غير فعالة. 

الفرق بين البوتوكس والفيلر

البوتوكس والفيلر هي علاجات تجميلية تُعطى عن طريق الحقن، وهي طفيفة التوغل مما يعني أنها لا تحتاج إلى جراحة.

يحتوي البوتوكس على بكتيريا نقية تعمل على تجميد العضلات، وعند القيام بذلك يمكن أن يساعد البوتوكس في تقليل ظهور الخطوط والتجاعيد التي تسببها تعابير الوجه والتي تسمى الخطوط الديناميكية.

تحتوي مواد الفيلر على مكونات تضيف الامتلاء إلى المناطق التي أصبحت ضعيفة بسبب الشيخوخة، وهذا الترقق شائع في الخدين، والشفتين، وحول الفم.

تسمى هذه المواد أحيانًا حشوات الأنسجة الرخوة، وهي مواد مصممة للحقن تحت سطح الجلد لكي تزيد من الحجم ويصبح الوجه ممتلئًا.

تشمل المواد المستخدمة في الفيلر:

  • هيدروكسيلاباتيت الكالسيوم، وهو مركب شبيه بالمعادن يوجد في العظام.
  • حمض الهيالورونيك، والذي يوجد في بعض سوائل الجسم التي تزيد من امتلاء الجلد.
  • هلام شفاف متوافق مع الجسم يسمى polyalkylimide.
  • متعدد حمض اللاكتيك، الذي يحفز الجلد على إنتاج المزيد من الكولاجين.
  • كريات مجهرية تسمى بولي ميثيل ميثاكريلات وهي حشو شبه دائم (PMMA).

تم تصميم كل واحدة من هذه لعلاج علامات الشيخوخة المختلفة أو مشاكل التجميل الأخرى.

يختلف الوقت الذي يتم فيه الحقن وكذلك المدة التي تستغرقها، وتستمر بعض مواد 

الفيلر إلى 6 أشهر، والبعض الآخر يصل إلى عامين أو أكثر.

يستخدم الفيلر في: 

  • يملأ الشفاه الرقيقة.
  • تعزيز أو ملء المناطق الضحلة من الوجه.
  • إزالة التجاعيد الموجودة تحت العينين الناتجة عن الجفن السفلي.
  • يخفف مظهر الندبات.
  • يخفف التجاعيد الثابتة، خاصة في الجزء السفلي من الوجه.

نظرًا لأن البوتوكس والفيلر عبارة عن مواد مختلفة مصممة لاستخدامات مختلفة، فيمكن أحيانًا دمجها في علاج واحد، فعلى سبيل المثال يستخدم الأشخاص مادة البوتوكس لتصحيح الخطوط بين العين والفيلر لتصحيح خطوط الابتسامة حول الفم.

إذا قررت يومًا ما اللجوء إلى عمليات التجميل باستخدام البوتوكس والفيلر لأي سبب من الأسباب، من الضروري التأكد من أن الطبيب مؤهل وذو خبرة مناسبة لتفادي حدوث أي آثار جانبية وللحصول على نتائج سليمة.

المصادر

https://www.medicalnewstoday.com/articles/158647

https://www.healthline.com/health/botox

https://www.medicalnewstoday.com/articles/320510

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق