الأمراضكل المقالات

البهاق

البهاق

هو حالة تظهر فيها بقع بيضاء على الجلد. ينتج البهاق عند فقدان الصباغ في الجلد نتيجة تدمير الخلايا المكونة للصبغة والتي تسمى الخلايا الصبغية (الميلانين). السبب الدقيق لتدمير هذه الخلايا غير معروف. قد يكون أحد التفسيرات المحتملة هو أن جهاز المناعة فى الجسم يدمر الخلايا، كما هو الحال في حالات المناعة الذاتية الأخرى. لا توجد طريقة للوقاية من البهاق أو علاجه نهائياً، ولكن هناك عدة طرق لتحسين مظهر الجلد المصاب بالبهاق.

أعراض البهاق

  • فقدان لون الجلد على شكل بقع، يظهر عادةً أولاً على اليدين والوجه والمناطق المحيطة بفتحات الجسم والأعضاء التناسلية.
  • تغير لون الأنسجة التي تبطن الفم والأنف من الداخل.
  • ظهور الشيب المبكر على شعر فروة الرأس أو الرموش أو الحواجب أو اللحية وتحوله إلى اللون الأبيض أو الرمادي.

قد يظهر البهاق في أى عمر، ولكنه يظهر غالباً قبل سن 30 عاماً.واعتماداً على نوع البهاق الذى أصبت به، قد يؤثر فيما يلي:

  • سطح الجلد بالكامل تقريبا. ومع هذا النوع المسمى البهاق الشامل، يتغير لون سطح الجلد بالكامل تقريباً.
  • عدة أجزاء من الجسم. مع هذا النوع الأكثر شيوعاً، المسمى البهاق المتعمم، تتطور البقع متغيرة اللون غالباً بشكل متماثل على أجزاء الجسم المقابلة.
  • جانب أو جزء واحد فقط من الجسم. يغلب على هذا النوع الذي يعرف باسم البهاق القطعي، الظهور فى مرحلة عمرية مبكرة، ويتطور في فترة مدتها عام أو عامان، ثم يتوقف.
  • منطقة واحدة أو مناطق قليلة فقط من جسمك، يطلق على هذا النوع البهاق الموضعي.
  • الوجه واليدان، مع هذا النوع الذي يسمى بهاق الأطراف والوجه، يظهر المرض على جلد الوجه واليدين، وحول فتحات الجسم، مثل العينين والأنف والأذنين.

من الصعب التنبؤ بمدى تفاقم هذا المرض. وفي بعض الأحيان، يتوقف ظهور البقع من دون علاج. وفي معظم الحالات ينتشر البهاق ليصيب معظم الجلد، إلا أن الجلد يستعيد لونه في بعض الأحيان.اقرأ أيضاً:الإكزيما

أسباب البهاق 

يحدث البهاق عندما تموت الخلايا المنتجة للصبغة، أو تتوقف عن إنتاج الميلانين، وتكتسب الأجزاء المصابة من البشرة لوناً أفتح أو أبيض.

ولا يُعلم بشكل واضح ما يسبب فشل هذه الخلايا الصبغية أو موتها. وقد يكون ذلك مرتبطاً بما يلي:

  • اضطراب في الجهاز المناعي (حالة المناعة الذاتية).
  • التاريخ العائلي (الوراثة).
  • حدث محفز مثل الإجهاد أو حروق الشمس الحادة أو تعرض الجلد لصدمة مثل ملامسة مادة كيميائية.

المضاعفات

قد يكون الأشخاص المصابون بالبهاق أكثر عرضة للإصابة بما يلي:

  • الاضطراب الاجتماعي أو النفسي.
  • حروق الشمس. 
  • مشاكل في العين.
  • فقدان السمع.

اقرأ أيضاً: النخالة المبرقشة

التشخيص

سيسأل الطبيب عن تاريخك الطبي وسيفحص جلدك باستخدام مصباح خاص. قد يشمل التقييم أيضاً إجراء خزعة للجلد وتحاليل للدم.

العلاج

يعتمد العلاج المناسب على عمرك ومساحة الجلد المصاب ومكانه ومدى سرعة تقدم المرض وكيفية تأثيره على حياتك.

وتتوفر الأدوية والعلاجات المعتمدة على الضوء للمساعدة على استعادة لون الجلد أو توحيد لونه، ومع ذلك تتفاوت النتائج، وبعضها لا يمكن التنبؤ بها.

ولبعض العلاجات آثار جانبية خطيرة. لذلك، قد يقترح عليك الطبيب في البداية تجربة تغيير مظهر جلدك عن طريق وضع مستحضر تسمير ذاتي أو مستحضر تجميل.

اقرأ أيضاً:التينيا الجلدية

الأدوية 

لا يوجد دواء يمكنه إيقاف عملية البهاق، لكن يمكن أن تساعد بعض الأدوية عند استخدامها بمفردها أو عند الجمع بينها أو مع العلاج بالضوء، على استعادة بعض لون الجلد.

  • العقاقير التى تتحكم فى الالتهاب. قد يؤدي وضع كريم الكورتيكوستيرويد على الجلد المتأثر إلى استعادة لونه. هذا الأمر هو الأكثر فاعلية عندما يكون البهاق في مراحله المبكرة. وهذا النوع من الكريمات فعال وسهل الاستخدام، ولكن من الممكن ألا تلاحظ حدوث تغير في لون جلدك لعدة أشهر. وتشمل الآثار الجانبية المحتملة ترقق الجلد أو ظهور شرائط أو خطوط على جلدك.

يمكن وصف العقاقير الأكثر اعتدالاً للأطفال والأشخاص الذين يعانون من تغير لون الجلد في مناطق واسعة.

ومن الممكن أن تكون حبوب أو حقن خياراً للأشخاص الذين تتطور حالتهم بسرعة.

  • العقاقير التي تؤثر على الجهاز المناعي. قد تكون مراهم مثبطات الكالسينيورين، مثل تاكروليموس(بروتوبيك)، فعالة للأشخاص الذين يعانون من مناطق تصبغ صغيرة الحجم، خاصة في الوجه والرقبة، وقد حذرت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية من احتمال وجود صلة بين هذه الأدوية واللمفوما سرطان الجلد.

اقرأ أيضاً:القوباء الحلقية

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

إذا كنت مصاباً بالبهاق، فقد تساعدك أساليب الرعاية الذاتية التالية على العناية بجلدك وتحسين مظهره:

  • حماية الجلد من أشعة الشمس ومصادر الأشعة فوق البنفسجية الصناعية. استخدم مستحضراً واقيا من أشعة الشمس واسع الطيف ذي عامل وقاية شمسي (SPF) بدرجة 30 على الأقل. ضع مستحضراً واقيا من أشعة الشمس بكمية وفيرة، ثم ضعه كل ساعتين.
  • إخفاء الجلد المصاب.
  • عدم رسم الوشم.

التأقلم والدعم 

قد تصاب بالتوتر أو الخجل نتيجة لتغير شكلك بسبب البهاق.

وللتأقلم مع البهاق اتبع ما يلي:

  • احرص على التواصل الجيد، ابحث عن طبيب خبير في حالتك المرضية. طبيب الجلد هو طبيب متخصص في علاج الأمراض الجلدية.
  • تعرف على حالتك. تعرف على أكبر قدر ممكن من المعلومات حول البهاق وخيارات العلاج الخاصة به، حتى تتمكن من تحديد الخطوات التي يجب اتخاذها.
  • عبر عن مشاعرك. أخبر طبيبك إذا كنت تشعر بالاكتئاب. ربما تحتاج لطبيب العلاج النفسى.
  • امنح ثقتك لأحبائك.

Referance

https://emedicine.medscape.com/article/1068962-overview

https://www.medicalnewstoday.com/articles/vitiligo-laser-treatment

https://emedicine.medscape.com/article/1068962-overview

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق