كل المقالات

الانصمام الرئوي

يحدث الانصمام الرئوي (Pulmonary Embolism) غالبا عندما تستقر جلطة دموية في أحد شرايين الرئة وتمنع تدفق الدم إلى الرئة. تتكون الجلطة الدموية غالبا في الأوعية الدموية الخاصة بالأطراف (في الأرجل بالأخص)، ثم تتفكك وتنتقل إلى وعاء دموي آخر عن طريق الدم وعندها تسمى بالصمة. يمكن لها أن تستقر في وعاء دموي مما يتسبب في انسداد هذا الوعاء، وعدم وصول الدم إلى عضو معين.

ماذا يسبب الانصمام الرئوي

تجلط الدم هي عملية طبيعية لمنع النزيف في جسم الإنسان، فيصنع الجسم جلطات دموية ثم يكسرها عن طريق هذه العملية. تتكون جلطات الدم في الشرايين والأوردة، فالجلطات المتكونة في الأوردة تسمى الجلطات الوريدية، وقد تكون في أوردة الساقين أوردة سطحية (قريبة من سطح الجلد) أو أوردة عميقة (تقع بالقرب من العظام ومحاطة بالعضلات). تحدث الجلطات الوريدية غالبًا في الأوردة العميقة للساقين، وهذا ما يسمى تجلط الأوردة العميقة (DVT). بمجرد تكوين جلطة في الأوردة العميقة للساق، هناك احتمال أن ينفصل جزء من الجلطة وينتقل عبر الدم إلى منطقة أخرى من الجسم، غالبًا الرئة،  وهو السبب الأكثر شيوعًا للانصمام الرئوي.

سبب حدوث هذه الجلطات في الأوردة:

  • تباطؤ تدفق الدم.
  • خلل في تكوين الجلطة.
  • بسبب إصابة في جدار الأوعية الدموية.

الأسباب الأخرى الأقل شيوعًا للانصمام الرئوي:

  • الصمة الدهنية ( تتكون غالبا في حالة الكسور للعظام الكبيرة ).
  • انسداد السائل الأمنيوسي.
  • فقاعات الهواء.
  • تجلط الأوردة العميقة في الجزء العلوي من الجسم.

اقرأ أيضا الجلطة الدماغية

اعراض الانصمام الرئوي

قد يعاني كل شخص من هذه الأعراض بدرجات متفاوتة (يعتمد ذلك على حجم الانسداد وما إذا كان هناك مشاكل في القلب و/أو الرئة):

  • ضيق التنفس المفاجئ (الأكثر شيوعًا).
  • آلام في الصدر (تسوء مع عملية التنفس).
  • شعور بالقلق.
  • الشعور بالدوخة أو الدوار أو الإغماء.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • خفقان (تسارع دقات القلب).
  • السعال و/أو سعال الدم.
  • التعرق.
  • ضغط دم منخفض.

اقرأ أيضا 4 أعراض تنبئ بالتعرض لنوبة قلبية صامتة

تشخيص الانصمام الرئوي

غالبًا ما يصعب تشخيصه لأن أعراضه تشبه إلى حد كبير أعراض العديد من الحالات والأمراض الأخرى. إلى جانب التاريخ الطبي الكامل والفحص البدني، قد تشمل الاختبارات المستخدمة للتشخيص:

  • الأشعة السينية للصدر:

يستخدم لتقييم الرئتين والقلب، وتُظهر هذه الأشعة معلومات حول الحجم والشكل والمحيط والموقع التشريحي للقلب والرئتين والشعب الهوائية والشريان الأورطي والشرايين الرئوية.

  • فحص التهوية والتروية (مسح V / Q):

تُستخدم كمية صغيرة من مادة مشعة للمساعدة في فحص الرئتين. في هذا الاختبار يتم فحص التهوية (تقييم حركة الهواء داخل وخارج القصبات الهوائية والقصيبات الهوائية)، وفحص التروية (تقييم تدفق الدم داخل الرئتين).

  • تصوير الأوعية الرئوية:

تُستخدم هذه الأشعة لتقييم حالات مختلفة، مثل تمدد الأوعية الدموية، أو تضيق الأوعية الدموية، أو الانسداد. يتم حقن صبغة من خلال أنبوب مرن رفيع يوضع في الشريان. تساعد الصبغة على ظهور الأوعية الدموية في الأشعة.

  • التصوير المقطعي (CT أو CAT):

تُستخدم الأشعة السينية وجهاز كمبيوتر لعمل صور مفصلة للجسم. تصور الأشعة تفاصيل العظام والعضلات.

  • التصوير بالرنين المغناطيسي
  • فحوصات مخبرية:

تُستخدم اختبارات الدم للتحقق من حالة تجلط الدم، بما في ذلك اختبار يسمى مستوى د- دايمر D-dimer.

  • مخطط كهربية القلب (EKG):

يستخدم لتقييم عضلة القلب، ويعد من أبسط وأسرع الاختبارات.

اقرأ أيضا التهاب عضلة القلب

علاج الانصمام الرئوي

يعتمد العلاج على حجم وموقع الجلطة الدموية، فإذا تم اكتشاف الجلطة مبكرًا وكانت صغيرة في الحجم، قد تساعد الأدوية  في تفتيت هذه الجلطة. قد يتم وصف هذه الأنواع من الأدوية:

  • مضادات التجلط (Anticoagulantes):

يستطيع هذا النوع من الأدوية أن يقلل من قدرة الدم على التجلط. هذا يساعد على منع الجلطة من التكاثر ومنع تكون جلطات جديدة. من أشهر الأمثلة الوارفارين (Warfarin) والهيبارين (Heparin).

  • مذيبات الجلطات (Fibrinolytic drugs):

يساعد هذا النوع من الأدوية على إذابة الجلطة، وتعطى عن طريق الوريد لتفتيت الجلطة. تستخدم في الحالات الخطيرة فقط. من أهمها الأستريبتوكينيز (Streptokinase).

قد لا تستطيع الأدوية علاج الانصمام الرئوي، فيلزم تدخل جراحي بسيط إذا كانت الجلطة غير مستقرة ونحتاج إلى إعادة ضخ عاجل لتحسين تدفق الدم إلى الرئة والقلب، خاصةً في حالة عدم استطاعة استخدام مضادات التجلط أو مذيبات الجلطة.

من أمثلة هذه الجراحات:

  • تركيب مرشح الوريد الأجوف (Vena cava filter):

هو عبارة عن جهاز معدني صغير يوضع في الوريد الأجوف (الوعاء الدموي الكبير الذي يعيد الدم من الجسم إلى القلب) لمنع الجلطات من الانتقال إلى الرئتين. تُستخدم هذه الفلاتر بشكل عام عندما لا يمكن استخدام مضادات التجلط (لأسباب طبية)، أو عندما يصاب المريض بمزيد من الجلطات حتى مع العلاج بالأدوية، أو عندما تتسبب هذه الأدوية في حدوث نزيف كأثر جانبي.

  • استئصال الصمة الرئوية (Pulmonary embolectomy) :

نادرًا ما تُستخدم هذه الجراحة لإزالة الصمة الرئوية. يتم إجراؤه بشكل عام فقط في الحالات الشديدة عندما يكون الانصمام الرئوي كبيرًا جدًا، ولا يمكنك استخدام الأدوية مثل مضادات التجلط و/أو مذيبات الجلطة بسبب مشاكل طبية أخرى أو عدم إستجابة المريض للأدوية، أو أن الحالة غير مستقرة.

  • عملية القسطرة (Heart catheterization):

يتم تمرير أنبوب طويل ورفيع ومجوف عبر الأوعية الدموية إلى موقع الانسداد الموجه بالأشعة السينية. بمجرد وضع القسطرة في مكانها، يتم استخدامها لتفتيت الانسداد أو سحبه أو إذابته باستخدام دواء مضاد للتجلط وقد يستخدم البالون لتوسيع الأوردة وأيضا في الحالات المتأخرة من الممكن تركيب دعامات.

علاج الانصمام الرئوي بالأعشاب

من المتعارف عليه أن الأدوية التكميلية والبديلة (Complementary & Alternative Medicines) مثل الأدوية الصينية التقليدية (Traditional Chinese Medicines) لها تاريخ طويل في علاج الجلطات. أمثلة لبعض العلاجات التكميلية:

  •  الكركم (Turmeric): 

تعرف المادة الفعالة الموجود في الكركم باسم الكركمين (curcumin) يعمل على الصفائح الدموية لمنع تكوين الجلطات، ويساعد في علاج الألم الناجم عن تكون هذه الجلطات. يتواجد الكركمين بالأكثر في الجذور الخاصة بنبات الكركم، ويتم استخلاصه منها.

  • الثوم (Garlic):

تعد المركبات الكبريتية الموجودة في الثوم المسئولة عن إذابة الجلطات، وتحصل على نتائج باهرة عند المداوامة على فص ثوم نيئ في الصباح. يعمل الثوم على تقوية العضلات الملساء للشرايين ويساعدها على الاسترخاء والتمدد وبالتالي يتسبب في انخفاض ضغط الدم.

  • الفلفل الحار (Cayenne peppers):

يعتبر من مضادات التجلط الطبيعية للدم ولها تأثير فعال على جسمك بسبب وجود الساليسيلات فيها. يساعد الكابسيسين (capsaicin) الموجود في الفلفل الحار على تعزيز الدورة الدموية ويساعد على منع تجلط الدم، وإزالة رواسب الدهون المترسبة على جدران الشرايين، وقد يساعد في توسيع الشرايين والأوعية الدموية لإزالة الجلطات والألم المصاحب لها.

الانصمام الرئوي هل هو خطير؟

قد يسبب الانصمام الرئوي الصغير مشاكل قليلة، ولكن الانصمام الرئوي الكبير أمر خطير، ويمكن أن يسبب مشاكل في القلب أو مشاكل في الرئة أو حتى الموت المفاجئ. حوالي 1 من كل 3 أشخاص مصابين بالانصمام الرئوي يعانون من آخر لاحقًا.

نصائح لمرضى الانصمام الرئوي

الاعتناء بنفسك مهم جدا، للمساعدة في منع تكوّن المزيد من الجلطات، قم بما يلي:

  • خذ الأدوية الخاصة بك بالضبط حسب التعليمات. لا تفوت الجرعات.
  • احصل على جميع الاختبارات المعملية على النحو الموصى به.
  • أثناء الجلوس لفترات طويلة، حرك ركبتيك وكاحليك وقدميك وأصابع قدميك.
  • إذا كنت مدخنا، يجب التوقف عن التدخين.
  • حافظ على وزن صحي. إذا كنت تعاني من زيادة الوزن حاول ممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة على الأقل في معظم الأيام.
  • عند السفر بالسيارة ، توقف بشكل متكرر للنهوض والتحرك.
  • في الرحلات الطويلة بالطائرة، انهض وتحرك كلما أمكن ذلك للحفاظ على حركة الدم.

:References

https://www.healthline.com/health/pulmonary-embolus#takeaway

https://www.hopkinsmedicine.org/health/conditions-and-diseases/pulmonary-embolism

https://www.healthdirect.gov.au/pulmonary-embolism

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق