الأمراض
أخر الأخبار

الاكتئاب المبتسم..أحد أهم اسباب انتحار المراهقين

Smiling depression

ما هو الاكتئاب المبتسم؟

الاكتئاب المبتسم هو مصطلح يستخدمه الأطباء لوصف الشخص الذي يخفي اكتئابه وراء ابتسامة. يبدو الشخص المصاب بالاكتئاب المبتسم سعيدًا من الخارج في حين أنه في الواقع قد يعاني من مشاعر اليأس والحزن الداخلي.

نظرًا لأنه يمكنهم إخفاء اكتئابهم جيدًا، غالبًا ما يفشل الأشخاص المصابون بالاكتئاب المبتسم في الحصول على العلاج الذي هم في أمس الحاجة إليه. وقد يكون الأشخاص الذين يعيشون مع هذا النوع من الاكتئاب غير المعالج أكثر عرضة لخطر إيذاء أنفسهم والموت عن طريق الانتحار.(1)

الإكتئاب المبتسم

اسباب الإكتئاب المبتسم

  • غالبًا ما يكون الأشخاص الذين يتسمون بالكمال أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب لأنهم يضعون توقعات غير واقعية لأنفسهم وللآخرين. عندما لا يتم تلبية هذه التوقعات، فإنهم يكافحون للتعافي من خيبة الأمل. 
  • وجود ثقافة تميل إلى وصم مشاكل الصحة العقلية، أو عائلة تضع قيمة عالية على استخدام قوة الإرادة والاعتماد على الذات لتجاوز الأوقات الصعبة، بدلاً من التحدث عنها أو طلب المساعدة . 
  • إذا كانت الأسرة تتعامل مع مشكلات مالية، أو إذا كان أحد أفراد الأسرة يعاني من مشاكل صحية جسدية أو عقلية، فقد يخفي الشخص اكتئابه لأنه قلق بشأن كونه عبئًا إضافيًا. 
  • شعور المكتئب بالذنب بشأن المعاناة و “الشكوى” عندما تكون حياته “على ما يرام” والأشخاص الآخرون “يعانون من الوضع أسوأ بكثير”. أو قد يكون في حالة إنكار لحقيقة أنه يعيش مع الاكتئاب.(5)

اعراض الاكتئاب المبتسم

قد يبدو الشخص الذي يعاني من الاكتئاب المبتسم من الخارج سعيدًا أو راضياً عن الآخرين. ومع ذلك، فمن الداخل، قد يعاني من أعراض الاكتئاب المؤلمة. والتي تشمل:

  • تغيرات في الشهية والوزن والنوم.
  • التعب أو الخمول.
  • آلام الظهر أو الصداع.
  • مشاعر اليأس وعدم احترام الذات وتدني القيمة الذاتية.
  • فقدان الاهتمام أو المتعة في فعل الأشياء التي كان يستمتع بها من قبل.
  • يفتقر إلى الكثير من الأصدقاء أو المقربين.
  • يتحول إلى الكحول أو المخدرات الأخرى.

قد يعاني الشخص المصاب بالاكتئاب المبتسم من بعض أو كل ما سبق، ولكن في الأماكن العامة، ستكون هذه الأعراض غالبًا غائبة. وبالنسبة لشخص ينظر من الخارج، قد يبدو الشخص المصاب بالاكتئاب المبتسم كما يلي:

  • فرد نشيط ذو أداء عال.
  • شخص لديه وظيفة ثابتة، مع أسرة صحية وحياة اجتماعية.
  • شخص يبدو مبتهجًا ومتفائلًا وسعيدًا بشكل عام.
الإكتئاب المبتسم
قد يبدو الشخص الذي يعاني من الاكتئاب المبتسم من الخارج سعيدًا أو راضياً عن الآخرين. ومع ذلك، فمن الداخل، قد يعاني من أعراض الاكتئاب المؤلمة.

إذا كنت تعاني من الاكتئاب ولا تزال تبتسم وتلبس الواجهة، فقد تشعر بما يلي:

  • ظهور علامات الاكتئاب سيكون علامة على الضعف.
  • كما لو كنت تثقل كاهل أي شخص بالتعبير عن مشاعرك الحقيقية.
  • أنك لست مصابًا بالاكتئاب على الإطلاق، لأنك “بخير”.
  • أن يكون الأمر أسوأ لدى الآخرين، فما الذي عليك أن تشتكي منه؟
  • أن العالم سيكون أفضل بدونك.

من أعراض الاكتئاب النموذجية وجود طاقة منخفضة بشكل لا يصدق، ووجود صعوبة حتى في النهوض من السرير في الصباح. ولكن في حالة الاكتئاب المبتسم، قد لا تتأثر مستويات الطاقة (إلا عندما يكون الشخص بمفرده).

لهذا السبب، قد يكون خطر الانتحار أعلى. فقد يشعر الأشخاص المصابون بالاكتئاب الشديد أحيانًا برغبة في الانتحار ولكن لا يملك الكثير منهم الطاقة للتصرف بناءً على هذه الأفكار. لكن الشخص المصاب بالاكتئاب المبتسم قد يكون لديه الطاقة والحافز للمتابعة.(2)(6)

اقرأ أيضا: اضطراب الاكل و6 انواع شائعة منه

وسائل التواصل الاجتماعي والاكتئاب المبتسم

وسائل التواصل الاجتماعي، حيث يبتسم المراهقون دائمًا، تميل إلى خلق تنافر مزعج بين ما يشعر به الشخص حقًا والوجه الذي يظهره للعالم. مما يفتح الباب أمام الاكتئاب المبتسم والقضايا النفسية الأخرى.

على الجانب الآخر، هناك أيضًا ظاهرة على وسائل التواصل الاجتماعي تُعرف باسم “الصيد الحزين” وهي تعرض الألم العاطفي للفرد في منشورات وسائل التواصل الاجتماعي لجذب الانتباه والتعاطف. والتي تمثل إشارات تحذيرية أكثر وضوحًا بأن المراهق قد يعاني. 

قد لا يدرك الآباء أن الصيد الحزين هو صرخة ابنهم المراهق لجذب انتباه. قد يعتقدون أن طفلهم ببساطة يفرط في المشاركة أو يبالغ في العاطفة للحصول على تعليقات متعاطفة من متابعي وسائل التواصل الاجتماعي. وقد لا يدرك الآباء أن طفلهم مصاب بالاكتئاب أو يشاركونه أفكار إيذاء النفس. إنه خط رفيع بين الصيد الحزين والمسائل الأكثر خطورة.(5)

الاكتئاب المبتسم وانتحار المراهقين

الخطر الأكبر للاكتئاب المبتسم هو أنه لن يلاحظه أحد وبالتالي يبقى الشخص دون علاج. ونظرًا لأن الاكتئاب المبتسم لا يتناسب مع الصور النمطية لدى معظم الناس عن الاكتئاب، غالبًا ما يفشل أفراد الأسرة والأصدقاء المقربون في ملاحظة ما يحدث. يمكن أن يبدو المراهقون مبتهجين ومتفائلين وناجحين وطاقة عالية حتى أثناء التعايش مع الاكتئاب الذي قد يكون شديدًا جدًا.

في بعض الأحيان، قد لا يدرك المراهقون أنفسهم أنهم يعانون من الاكتئاب. وغالبًا ما يشعرون بالوحدة، فهو يجعلهم أكثر عزلة، لأنه لا أحد من حولهم يرى ما يمرون به حقًا. بدون علاج، قد يكون لدى المراهقين المصابين بهذا النوع من الاكتئاب احتمالية أكبر لإيذاء النفس والموت عن طريق الانتحار.(5)

علاج الاكتئاب المبتسم

كما هو الحال مع الأنواع الأخرى من الاكتئاب، يتطلب الأمر تقييمًا كاملاً ورعاية مهنية من قبل الأطباء المتخصصين عن طريق الأدوية والعلاج النفسي وبعض التغييرات في نمط الحياة.

الأدوية

بغض النظر عن الدواء الموصوف، يجب على الأشخاص التحلي بالصبر والمرونة عندما يتعلق الأمر بمراقبة النتائج. قد تستغرق بعض الأدوية من أربعة إلى ستة أسابيع لتحقيق فوائد كاملة، ومن الضروري أن يحافظ الشخص على اتصال مع الطبيب. ومن الأدوية المستخدمة:

  1. مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs):

     Celexa و Lexapro و Prozac و Paxil و Zoloft. 

  1. مثبطات امتصاص السيروتونين والنورابينفرين (SNRIs):

      Cymbalta و Effexor و Pristiq و Fetzima.

  1. مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات:

     nortriptyline و amitriptyline و doxepin.

  1. مثبطات مونوامين أوكسيديز (MAOIs): 

      Parnate, Nardil, Marplan.

  1. مضادات الاكتئاب غير النمطية: 

Wellbutrin و Remeron و trazodone و Trintellix.

العلاج النفسي

يُعد العلاج النفسي، المعروف أيضًا باسم العلاج بالكلام، طريقة آمنة وفعالة لتخفيف أعراض الاكتئاب المبتسم. 

ومن العلاجات الأكثر تأثيرًا للاكتئاب هي:

  1. العلاج السلوكي المعرفي (CBT): مناقشة أفكار الشخص ومشاعره وسلوكياته وتقديم البدائل.
  1. العلاج السلوكي الجدلي (DBT): التركيز على مهارات الاتصال، والتسامح مع الضيق، واليقظة، والتنظيم العاطفي. يساعد العلاج السلوكي الجدلي الشخص المصاب بالاكتئاب على التنقل في عالمه.
  1. العلاج الشخصي (IPT): يشجع IPT الشخص على إعادة هيكلة أساليب الاتصال الخاصة به لخلق علاقات أكثر سعادة وصحة.

تغيير نمط الحياة

كجزء من التغلب على الاكتئاب، قد تحتاج إلى إجراء تغييرات في نمط الحياة تتعلق بالنظام الغذائي والتمارين الرياضية والنوم وما إلى ذلك. ومن هذه التغييرات:

الإكتئاب المبتسم
كجزء من التغلب على الاكتئاب المبتسم، قد تحتاج إلى إجراء تغييرات في نمط الحياة تتعلق بالنظام الغذائي والتمارين الرياضية والنوم وما إلى ذلك.
  • تخصيص وقت كافٍ للنوم.
  • شارك مشاعرك مع صديق موثوق به أو أحد أفراد أسرته. قد يرفع من عبء إخفاء مشاعرك الحقيقية.
  • اقضِ وقتًا بالخارج مع الطبيعة.
  • مارس الرياضة (10-15 دقيقة فقط في اليوم قد تكون كافية لرفع مزاجك).
  • استمع إلى الموسيقى أو ابتكر الفن أو قم بأنشطة أخرى تستمتع بها.
  • اتباع نظام غذائي صحي متكامل.
  • شرب الكثير من الماء.
  • أن تكون على طبيعتك الحقيقية يمكن أن يكون خطوة أولى مهمة نحو التعافي من الاكتئاب المبتسم.
  • أحد أفضل التغييرات في نمط الحياة التي يمكن لأي شخص القيام بها هو متابعة توصيات العلاج.(3)(6)

اقرأ أيضا: الشعير للتخسيس والكلى..و10 فوائد أخرى مذهلة

كيف تتعامل مع الاكتئاب المبتسم؟ 

  • إذا كنت تعاني من اكتئاب مبتسم، فمن المهم أن تدرك أنك لست أقل من الآخرين. 
  • أنت لست ضعيفًا، لكن لديك حالة طبية تتطلب المساعدة على الأرجح. إذا كان أحد الأصدقاء مريضًا، فستتعاطف معه، وتشجعه على طلب العلاج. حاول أن تفعل الشيء نفسه لنفسك. 
  • من المهم أن تعرف أنه ستكون هناك نكسات؛ سيكون هناك صعود وهبوط، وسوف تفشل بقدر ما تنجح. ومع ذلك، فهناك ضوء في نهاية النفق.
  • إذا كان لديك صديق يعاني من الاكتئاب المبتسم، افهم أنه لا يمكنك التحدث معه عن ذلك، أو أنه مخطئ لشعوره بالطريقة التي يتصرف بها. بدلا من ذلك، ذكره بحبك. ثم دعه يعبر عن شعوره بدون حكم.
  • استمع بنشاط، واعترف بما يشعر به، واعرض أن تكون هناك كأذن مستمعة في المستقبل. إذا شعرت أن الموقف خطير ويتطلب تدخلاً، فلا تتخذ أي إجراء دون التحدث إليه بشأن مخاوفك أولاً. 
  • ساعده على رؤية أنك مدفوع بالحب ثم اعملوا معًا لوضع خطة. ادعمه وهو يتخذ تلك الخطوات.(4)

اقرأ أيضا: السيلوليت Cellulite… و9 طرق طبيعية لعلاجه

References

  1. https://www.medicalnewstoday.com/articles/smiling-depression
  2. https://www.healthline.com/health/smiling-depression
  3. https://www.choosingtherapy.com/smiling-depression/
  4. https://www.betterhelp.com/advice/depression/causes-and-symptoms-of-smiling-depression/?utm_source=AdWords&utm_medium=Search_PPC_c&utm_term=_&utm_content=118051369567&network=g&placement=&target=&matchtype=&utm_campaign=11771068538&ad_type=text&adposition=&gclid=CjwKCAiAv_KMBhAzEiwAs-rX1FmiQa8T4RopRDGDBzxFVnX7sfQxOjoptQN72SkFn6rQAI7r420LCRoCeyMQAvD_BwE
  5. https://www.newportacademy.com/resources/restoring-families/smiling-depression/
  6. https://www.webmd.com/depression/smiling-depression-overview

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق