الأمراض

الاضطرابات النفسية (Mental disorders): الأسباب والعلاج

لمحة عامة عن الاضطرابات النفسية

يُعرف المرض العقلي أو الاضطراب النفسي على أنه مجموعة واسعة من حالات الصحة العقلية (الاضطرابات) التي تؤثر على تفكير الشخص أو شعوره أو سلوكه أو مزاجه. حيث تؤثر هذه الظروف بشدة على الحياة اليومية وقد تؤثر أيضًا على القدرة على التواصل مع الآخرين.

من أمثلة الاضطرابات النفسية الاكتئاب واضطرابات القلق والفصام واضطرابات الأكل والسلوكيات المسببة للإدمان.

أسباب الاضطرابات النفسية 

يعتقد الباحثون والمهتمون بمجال الصحة النفسية أن الاضطرابات النفسية، بشكل عام، تنتج عن مجموعة متنوعة من العوامل منها الوراثي ومنها البيئي.

  1. العوامل الوراثية

تكون الاضطرابات النفسية أكثر شيوعًا وانتشارا لدى الأشخاص الذين يمتلكون أقارب لديهم مرض عقلي حيث تعمل بعض الجينات على زيادة خطر الإصابة بالاضطرابات النفسية.

  1. العوامل البيئية قبل الولادة

يرتبط حدوث المرض العقلي أو الاضطرابات النفسية في الشخص إلى تعرضه لبعض التأثيرات أثناء وجوده في رحم الأم أحيانا مثل تعرض الجنين للأمراض الالتهابية أو السموم أو إدمان الكحول أو المخدرات. 

  1. الناقلات العصبية أو كيمياء الدماغ

الناقلات العصبية هي مواد كيميائية موجودة بشكل طبيعي في الدماغ مثل السيروتونين والدوبامين. تكون هذه المواد الكيميائية مسؤولة عن نقل الإشارات العصبية والأحاسيس المختلفة ما بين الجسم والدماغ. عندما يحدث خلل ما في هذه المواد تتعطل الشبكات العصبية وبالتالي تتغير وظيفة المستقبلات والأنظمة العصبية مما قد يؤدي إلى الاكتئاب والاضطرابات النفسية والعاطفية الأخرى.  

قد تزيد عوامل معينة من خطر الإصابة بالاضطرابات النفسية، نذكر منها:

  • مواقف الحياة القاسية، مثل المشاكل المالية أو وفاة أحد الأحباء.
  • الإصابة بمرض مزمن، مثل مرض السكري.
  • حدوث تلف في أنسجة الدماغ نتيجة إصابة دماغية خطيرة، مثل ضربة عنيفة في الرأس نتيجة سقوط أو حادث.
  • المرور بتجارب مؤلمة ومشاهدة مشاهد دامية وعنيفة، مثل الحروب.
  • إدمان الكحول أو المخدرات.
  • سوء المعاملة أو الإهمال أو العنف الأسري منذ الطفولة.
  • قلة الأصدقاء وعدم تواجد الفرد ضمن بيئة تحتوي على علاقات صحية.
  • الإصابة بمرض عقلي أو اضطراب نفسي سابق. 

يعتبر المرض العقلي أو الاضطراب النفسي مرضا شائعا حيث يعاني حوالي شخص واحد من كل  5 أشخاص بالغين من المرض العقلي. يمكن أن يبدأ المرض العقلي في أي عمر، من الطفولة حتى الشيخوخة، ولكن معظم الحالات التي سُجلت بدأت في وقت مبكر من عُمر الفرد. 

يمكن أن تظل آثار المرض العقلي أو الاضطراب النفسي مع الفرد فترة مؤقتة وتختفي أو أن تكون طويلة الأمد. يمكن أيضًا أن يعاني الفرد من أكثر من اضطراب نفسي واحد في نفس الوقت فمثلا يمكن أن يعاني الفرد من الاكتئاب وأيضا من اضطراب تعاطي المخدرات.

أعراض الاضطرابات النفسية

تختلف أعراض المرض النفسي على حسب نوع الاضطراب وأيضا الظروف والعوامل المختلفة التي يتعرض لها الفرد المصاب. 

تتضمن أعراض الاضطراب النفسي ما يلي:

  • الشعور بالحزن.
  • التفكير المشوش أو ضعف القدرة على التركيز.
  • المخاوف المفرطة، أو الشعور بالذنب الشديد.
  • الانسحاب من الأصدقاء والأنشطة الاجتماعية.
  • التعب الشديد أو انخفاض الطاقة أو مشاكل النوم.
  • الانفصال عن الواقع (الأوهام) أو جنون العظمة أو الهلوسة.
  • عدم القدرة على التعامل مع المشاكل اليومية أو الإجهاد.
  • الصعوبة في فهم المشاكل المتعلقة بالمواقف وبالآخرين.
  • إدمان الكحول أو تعاطي المخدرات.
  • تغييرات كبيرة في عادات الأكل.
  • الغضب المفرط أو العداء أو العنف.
  • التفكير الانتحاري.

تظهر أعراض اضطراب الصحة العقلية أحيانًا على هيئة مشاكل جسدية، مثل آلام المعدة أو الظهر أو الصداع أو غيرها من الآلام غير المبررة وغير معروفة السبب الطبي.

تحدث بعض المضاعفات المرتبطة بالإصابة بالاضطراب النفسي أحيانًا إذا لم يعالج وتشمل: 

  • التعاسة وانخفاض التمتع بالحياة بشكل عام.
  • الصراعات بين الفرد المريض وباقي أفراد أسرته.
  • فقدان العمل أو الدراسة، أو انخفاض المستوى التعليمي. 
  • تعرض الفرد لمشاكل قانونية ومالية.
  • الفقر والتشرد.
  • إيذاء النفس والتسبب في الأذى للآخرين، بما في ذلك الانتحار أو القتل.
  • ضعف الجهاز المناعي، لذلك فإن جسم الفرد يعاني من صعوبة مقاومة الالتهابات.
  • يتعرض الفرد إلى العديد من الحالات الطبية مثل أمراض القلب.

أنواع الاضطرابات النفسية

يوجد ما يقرب من 300 نوع من الاضطرابات العقلية أو النفسية مسجلة في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية Diagnostic and Statistical Manual of Mental Disorders DSM، الذي يُستخدم من قبل المختصين الصحيين للمساعدة في تحديد وتشخيص الاضطراب النفسي ومن ثمَ البدء في العلاج بما يتناسب مع الحالة. من أهم الاضطرابات النفسية:

  1. اضطرابات القلق Anxiety disorders

هي مجموعة من اضطرابات الصحة العقلية التي تشمل اضطرابات القلق عامةً مثل الرهاب الاجتماعي، الرهاب المحدد (فوبيا الأماكن المغلقة claustrophobia)، واضطرابات الذعر، واضطراب الوسواس القهري (OCD). يمكن أن تؤدي اضطرابات القلق غير المعالجة، إلى ضعف كبير في حياة الناس اليومية.

  1. الاضطرابات السلوكية والعاطفية عند الأطفال Behavioral and emotional disorders in children

تشمل اضطرابات السلوك الشائعة عند الأطفال اضطراب التحدي المعارض  (ODD) واضطراب السلوك (CD) واضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه (ADHD). يمكن أن تعالج هذه الاضطرابات عن طريق العلاج أو من خلال التعليم. 

  1. الاضطراب العاطفي ثنائي القطب Bipolar affective disorder

هو نوع من اضطرابات المزاج، كان يطلق عليه سابقًا اسم الاكتئاب الهوسي وهو عبارة عن حالة صحية عقلية تتسبب في تقلبات مزاجية مفرطة تتضمن الارتفاعات (الهوس أو الهوس الخفيف) والانخفاضات (الاكتئاب) العاطفية.

  1. الاكتئاب Depression

يعرف الاكتئاب بأنه أحد الاضطرابات النفسية الشائعة، وهو اضطراب مزاجي حاد أو مزمن يؤدي إلى شعور الفرد المستمر بالحزن، وفقدان الاهتمام، ويؤثر في قدرة المصاب على الحياة بطريقة طبيعية. يمكن أن تؤدي  زيادة أعراض الاكتئاب وعدم معالجتها إلى زيادة خطر تعرض الفرد إلى أفكار وسلوكيات انتحارية.

  1. البارانويا Paranoia

 تعني البارانويا جنون الارتياب أو جنون العظمة  ويعاني من هذا المرض الكثيرون حول العالم، وربما مجتمعات بأكملها. للبارانويا عدة صور وأنواع تختلف من حيث الأعراض وطرق العلاج. يعاني مريض البارانويا من سيطرة أفكار ومعتقدات لها منطق خاص من اختراعه منها الشعور غير المنطقي بفقد الثقة والريبة من الناس، والاعتقاد بوجود تهديد ما.

  1. اضطرابات ما بعد الصدمة Post-traumatic stress disorder

هو حالة يمكن أن تتطور بعد حادثة صادمة للفرد، مثل الاعتداء الجسدي، أو الموت غير المتوقع لأحد الأحباء، أو الكوارث الطبيعية. حيث تتكون لدى الأشخاص المصابين باضطراب ما بعد الصدمة أفكار وذكريات دائمة ومخيفة عن الحدث.

علاج الاضطرابات النفسية

يعتمد علاج الاضطرابات النفسية على نوع الاضطراب النفسي وشدته حيث يحدد المختص النفسي أفضل طرق المعالجة. 

توجد ثلاثة أنواع من طرق العلاج وهي:

  1. الأدوية Medications

 على الرغم من أن الأدوية النفسية لا تعالج الاضطراب النفسي، إلا أنها في كثير من الأحيان يمكنها أن تحسن الحالة النفسية بشكل كبير حيث تساعد على تخفيف حدة الأعراض وبالتالي تسمح بإجراء علاجات أخرى. تشمل الأدوية النفسية الأكثر استخدامًا ما يلي: (مضادات الاكتئاب Antidepressants- الأدوية المضادة للقلق Anti-anxiety medications – أدوية مثبتات المزاج النفسي  Mood-stabilizing medications – أدوية مضادات الذهان Antipsychotic medications) 

  1. العلاج النفسي Psychotherapy

يتضمن العلاج النفسي، والذي يسمى أيضًا Talk Therapy، الحديث عن الحالة النفسية والقضايا المتعلقة مع أخصائي الصحة النفسية. أثناء العلاج النفسي، يتعرف الفرد على حالته النفسية حيث يمكنه تعلم مهارات جديدة تساعده على التأقلم وإدارة الإجهاد.

  1. التحفيز العميق للدماغ Brain-stimulation treatments

هو علاج جراحي يتم من خلال زرع جهاز طبي يسمى جهاز تنظيم الدماغ، الذي يُرسل نبضات كهربائية إلى أجزاء معينة من الدماغ وبالتالي يعمل على تنظيم الإشارات العصبية بين أجزاء الجسم والدماغ. 

وبذلك نكون قد تعرفنا على أهم أنواع الاضطرابات النفسية وطرق علاجها. 

References

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/mental-illness/symptoms-causes/syc-20374968

https://www.nami.org/About-Mental-Illness/Mental-Health-Conditions

https://www.betterhealth.vic.gov.au/health/servicesandsupport/types-of-mental-health-issues-and-illnesses

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق