كل المقالات

اكتئاب ما بعد الولادة

اكتئاب ما بعد الولادة

postpartum depression

اكتئاب ما بعد الولادة
اكتئاب ما بعد الولادة

ما هو اكتئاب ما بعد الولادة؟

اكتئاب ما بعد الولادة يحدث في غضون أربعة أسابيع من ولادة الطفل. أثناء الحمل ترتفع نسبة هرمون الاستروجين والبروجسترون عشرة أضعاف عن الطبيعي وبعد ثلاث أيام من الولادة تعود نسبة هذه الهرمونات إلى ما كانت عليه قبل الحمل. هذا الانخفاض المفاجئ في نسبة الهرمونات قد يسبب اكتئاب ما بعد الولادة.

أعراض اكتئاب ما بعد الولادة

يجب التوجه للعلاج مع الطبيب النفسي إذا استمرت الأعراض لأكثر من أسبوعين، والأعراض كالتالي:

  • الإرهاق والتعب.
  • مشاكل النوم.
  • شراهة الأكل أو فقدان الشهية وعدم الرغبة في تناول الأطعمة على الإطلاق.
  • فقدان الرغبة الجنسية.
  • تغيرات مزاجية متكررة.
  • عدم الاهتمام بالطفل.
  • البكاء بشكل مستمر.
  • الغضب والعنف.
  • عدم الشعور بقيمة النفس وأهميتها والرغبة في الانتحار.
  • الرغبة في إيذاء النفس أو إيذاء الطفل.

عوامل خطر الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة

هناك عدة عوامل قد تُزيد فرص الإصابة بالمرض وهي كالتالي:

  • كلما كان عمر الأم أصغر كلما ازدادت فرص الإصابة بالمرض.
  • إذا كانت الأم أقل تعليمًا وقتها تزداد فرص الإصابة بالمرض.
  • إذا أُصيبت الأم باكتئاب ما بعد الولادة في حمل سابق.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بالإكتئاب.
  • زيادة عدد الأطفال تُزيد من فرص الإصابة بالمرض.
  • إنجاب توأم أو ثلاثة أطفال.
  • إنجاب طفل لديه مشاكل صحية أو من ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • العزلة والوحدة.
  • الصراع الزوجي.

اقرأ أيضًا: خرف أجسام ليوي.

أسباب اكتئاب ما بعد الولادة

تعددت أسباب اكتئاب ما بعد الولادة وهي كالتالي:

  • الانخفاض المفاجئ والحاد لمستوى هرمون الاستروجين والبروجسترون بعد ثلاثة أيام من الولادة.
  • انخفاض هرمونات الغدة الدرقية.
  • قلة النوم خاصة بسبب الرضاعة الطبيعية.
  • الشعور بعدم القدرة على السيطرة على الحياة بعد وجود طفل يستلزم الرعاية والاهتمام طيلة الوقت.
  • تعاطي الكحول أو المخدرات. 

اقرأ أيضًا: جرثومة المعدة.. ومدى خطورتها على صحة الانسان.

أنواع اكتئاب ما بعد الولادة

اكتئاب ما بعد الولادة مرض يستوجب الرعاية وعدم الإهمال للأعراض لأنه خطير إذا تم انكاره. أنواعه كالتالي:

١-الكآبة النفسية

تحدث لمعظم النساء عقب الولادة مباشرة بنسبة لا تقل عن ٧٠٪؜ وتستمر أسبوعين أو ثلاثة أسابيع بعد الولادة وهو أمر طبيعي ناتج عن تغير الوضع بشكل مفاجئ وقلة النوم. تزول الكآبة النفسية بشكل تلقائي  ولا تُشكل خطورة على الأم أو الطفل. قد تحتاج الأم فقط إلى الانضمام لمجموعة الدعم للمشاركة بما تعانيه مع سيدات يعشن بنفس الظروف. 

٢-اكتئاب ما بعد الولادة

عند استمرار  أعراض الكآبة النفسية لأكثر من أربعة أسابيع مع عدم قدرة الأم على اتخاذ أبسط القرارات اليومية أو ممارسة الحياة بشكل طبيعي وقتها يجب علاج اكتئاب ما بعد الولادة مع طبيب متخصص.

٣-الذهان التالي للوضع

يُعد الذهان التالي للوضع مرض عقلي خطير للغاية يحدث غالبًا بعد ثلاثة أشهر من الولادة خاصة إذا تم إهمال علاج اكتئاب ما بعد الولادة. أعراضه كالتالي:

  • هلاوس سمعية.
  • هلاوس بصرية ولكنها أقل شيوعًا.
  • الأرق.
  • الشعور بالضيق والغضب والتصرف بسلوكيات غريبة تخلو من المنطق.

يحتاج الذهان التالي للوضع للعلاج بالأدوية وقد تحتاج الأم البقاء بالمستشفى لمنعها من إيذاء نفسها أو إيذاء الطفل.

مضاعفات اكتئاب ما بعد الولادة

في حالة عدم التوجه للعلاج قد يحدث التالي:

  • يتحول إلى اضطراب اكتئابي مزمن.
  • يصاب الأب أيضًا باكتئاب ما بعد الولادة نظرًا لتأثره بما يحدث للأم.
  • يتأثر الطفل ويُصاب بمشاكل في النوم، أو مشاكل في تناول الطعام، أو البكاء بشكل مبالغ فيه، أو التأخر في الكلام.

اقرأ أيضًا: اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه (ADHD).

اكتئاب ما بعد الولادة

علاج اكتئاب ما بعد الولادة

تختلف الخطة العلاجية من شخص لآخر وذلك يعتمد على مدى استجابته لخطوات العلاج ووعيه بتواجد المشكلة. يتم علاج اكتئاب ما بعد الولادة عن طريق اتباع التالي.

  • العناية بالنفس وذلك عن طريق:
  • الانضمام إلى مجموعة الدعم.
  • الامتناع عن تناول الكحول.
  • تخفيض الأعمال المنزلية أو مشاركتها مع الزوج أو طلب المساعدة من أحد الأشخاص للقيام بها.
  • الحصول على قدر كاف من النوم، مع العلم أن ذلك صعب للغاية بعد الولادة ولكن يمكن الاستعانة بالأشخاص المقربين للحصول على قسط واف من النوم.
  • تناول الأطعمة المفيدة للجسم والغنية بأوميغا ٣، والامتناع عن تناول الأطعمة المُصنعة.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم.
  • ممارسة اليوغا والتأمل.
  • الامتناع عن العزلة وطلب المساعدة من الآخرين.
  • استخدام الأدوية المضادة للاكتئاب.
  • العلاج الهرموني في حالة الانخفاض الشديد لهرمون الاستروجين والبروجسترون.

ما هي الأدوية المضادة للاكتئاب

الأدوية المضادة الاكتئاب لها عدة أنواع وهي كالتالي:

  • مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية

تُعد الأكثر شيوعًا في الاستخدام، لديها أعراض جانبية قليلة مقارنة بمضادات الاكتئاب الأُخرى. يؤثر هذا النوع من مضادات الاكتئاب على مادة السيروتونين وهي المادة المسؤولة عن تنظيم التقلبات المزاجية في الدماغ.

  • مضادات الاكتئاب غير النمطية

يستهدف هذا النوع من مضادات الاكتئاب النواقل العصبية في الدماغ.

  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات

لا يتم وصف هذا النوع من مضادات الاكتئاب إلا عند فشل الأدوية الأخرى في العلاج، وذلك نظرًا لكثرة الأعراض الجانبية في هذا النوع عن الأنواع الأُخرى من مضادات الاكتئاب.

يجب عدم القلق أو الذعر من تناول الأدوية المضادة للاكتئاب مع الرضاعة الطبيعية فالعديد من هذه الأدوية آمنة مع الرضاعة. كل ما على المُصابة فعله هو استشارة الطبيب في الأنواع والجرعات والمتابعة بشكل مستمر.

الأعراض الجانبية لمضادات الاكتئاب

جميع مضادات الاكتئاب لديها أعراض جانبية ولكن تختلف حدة الأعراض من نوع لآخر وأيضًا من شخص لآخر. أعراض مضادات الاكتئاب كالتالي:

مضادات الاكتئاب لا تُعطي نتائج قبل استمرار استخدامها لعدة أسابيع، وعند التوقف عن تناولها يجب أن يتم ذلك بشكل تدريجي وتحت إشراف الطبيب حتى لا يحدث انتكاسة.

الوقاية من اكتئاب ما بعد الولادة

الوعي بتفاصيل المرض ومدى خطورة إهماله هو أول خطوة من أجل الوقاية من اكتئاب ما بعد الولادة. كما يجب وضع روتين يومي، ومحاولة تنظيم الوقت، والحصول على الدعم المعنوي من الأهل والأصدقاء، ومنع العزلة تمامًا، وعدم الخجل من طلب المساعدة، وتقدير قيمة النفس والمجهود المبذول تجاه الطفل والتوقف عن جلد الذات. كل ما سبق ذكره يحمي من الإصابة بالمرض.

اكتئاب ما بعد الولادة
اكتئاب ما بعد الولادة للرجال

اكتئاب ما بعد الولادة للرجال

قد لا يدرك البعض أن اكتئاب ما بعد الولادة لا يقتصر على الأمهات فقط ولكنه يحدث أيضًا للآباء نتيجة الأسباب التالية:

  •  إهمال علاج الأم المصابة باكتئاب ما بعد الولادة، إهمال هذا المرض يتسبب في الأذى لجميع أفراد الأسرة من بينهم الأب لشعوره بالعجز عن حل المشكلة، و الأجواء السلبية المحيطة به.
  •  تغيير تفاصيل الحياة اليومية بشكل نهائي بعد ولادة الطفل وعدم القدرة على الراحة والنوم بشكل منتظم. 
  • انشغال الأم بالطفل عن الأب قد يصيبه بالإحباط والاكتئاب.
  • نُدرة الحصول على المتعة الجنسية لانشغال الزوجة بالطفل والرضاعة الطبيعية.

اكتئاب ما بعد الولادة للأمهات والآباء من الأمراض الخطيرة في حالة عدم الوعي بخطورة إهمالها أو إنكارها، لكن عند الاعتراف بوجود المشكلة وبدء خطوات العلاج وقتها لن يتفادى الجميع خطورة المرض ومضاعفاته فحسب بل أيضًا ستعم السعادة على الأسرة بأكملها.

اقرأ أيضًا: مرض الزهايمر.

References

https://www.webmd.com/depression/guide/postpartum-depression

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/postpartum-depression/symptoms-causes/syc-20376617

https://www.healthline.com/health/depression/postpartum-depression

https://www.nimh.nih.gov/health/publications/perinatal-depression/

https://www.medicalnewstoday.com/articles/237109

د لبنى محمد على

طبيبة أسنان حاصلة على درجة الماجستير في علوم طب الأسنان الإكلينيكية (قسم علاج الجذور) جامعة القاهرة لعام ٢٠١٣. حاصلة على كورس كتابة المحتوى الطبي من أكاديمية بداية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق