كل المقالات

اعتلال الشبكية السكري

اعتلال الشبكية السكري

ما هو اعتلال الشبكية السكري؟

اعتلال الشبكية السكري هو أحد مضاعفات مرض السكري الناتج عن ارتفاع مستوى سكر الدم مسببا تلفا في الأوعية الدموية للجزء الخلفي من العين (الشبكية) وقد يستغرق الأمر عدة أعوام قبل أن يصل اعتلال الشبكية السكري لمرحلة خطيرة تهدد الإبصار لأنه إذا لم يتم تشخيصه وعلاجه في الوقت المناسب قد يسبب العمى.

أعراض اعتلال الشبكية السكري 

عادة يؤثر اعتلال الشبكية السكري على العينين معا ولا يسبب أية أعراض في المراحل الأولى من المرض ولكن في المراحل المتقدمة تبدأ الأعراض في الظهور بشكل ملحوظ وتشمل الأعراض ما يلي:

  • رؤية ضبابية.
  • ضعف في رؤية الألوان.
  • بقع شفافة أو خيوط داكنة تظهر في مجال رؤية المريض تتحرك في الاتجاه الذي ينظر إليه.
  • بقع أو خطوط تمنع الرؤية.
  • ضعف الرؤية ليلا.
  • بقعة فارغة أو مظلمة في مركز الرؤية.
  • فقدان البصر بشكل كامل فجأة.

أسباب اعتلال الشبكية السكري 

عند ارتفاع مستوى سكر الدم لفترة طويلة تُسد الأوعية الدموية الصغيرة التي تحافظ على صحة وسلامة شبكية العين وتحاول العين تعويض تلك الأوعية بأوعية دموية جديدة ولكنها لا تتطور بشكل جيد وتبدأ الأوعية الدموية بالضعف ويتسرب الدم والسوائل الأخرى إلى شبكية العين.

عند تطور الحالة للأسوأ تُسد أوعية دموية أكثر وتتراكم الأنسجة الندبية بسبب الأوعية الدموية الجديدة التي تحاول العين تطويرها مما يسبب ضغطا إضافيا على الشبكية ويؤدي ذلك إلى تمزق أو انفصال الشبكية ويمكن أن يسبب هذا بعض أمراض العين الأخرى مثل الجلوكوما أو إعتام عدسة العين الذي قد يؤدي إلى العمى.

مراحل اعتلال الشبكية السكري

  • المرحلة الأولى خلفية اعتلال الشبكية السكري وفي هذه المرحلة تظهر انتفاخات صغيرة نتيجة تمدد الأوعية الدموية الدقيقة في الجزء الخلفي من العين (الشبكية) مما يؤدي إلى تسرب كميات صغيرة من الدم وفي هذه المرحلة لا تتأثر الرؤية ولا يحتاج المريض إلى علاج ولكن يحتاج إلى مراقبة الوضع لمنع تدهور الحالة.
  • المرحلة الثانية اعتلال الشبكية السكري غير التكاثري وفي هذه المرحلة يُلاحظ تغيرات أكثر انتشارا وشدة في الشبكية وقد يتضمن ذلك نزيف في شبكية العين وتتأثر الرؤية في النهاية لذا يُنصح بإجراء فحوصات بشكل منتظم لمراقبة حالة العين.
  • المرحلة الثالثة اعتلال الشبكية التكاثري وفي هذه المرحلة تتكون الأوعية الدموية غير الطبيعية والأنسجة الندبية على شبكية العين مسببة نزيفا كبيرا قد يؤدي إلى انفصال الشبكية وفي هذه المرحلة يكون خطر فقد الرؤية كبيرا ويتم البدء في العلاج للحفاظ على استقرار الرؤية قدر الإمكان.
  • اعتلال البقعة السكري حيث يمكن في بعض الحالات أن تتسرب أو تُسد الأوعية الدموية في مركز الشبكية المسمى بالبقعة وتتأثر الرؤية بشكل كبير في هذه الحالة. 

اقرأ أيضا: شحاذ العين و5 عوامل خطر.

تشخيص اعتلال الشبكية السكري

يبدأ عادة اعتلال الشبكية السكري بدون أعراض واضحة ولكن يمكن لطبيب عيون متخصص أن يكتشف علامات الإصابة بالمرض عن طريق بعض الفحوصات مثل:

  •  فحص العين المتوسع والذي يتم بوضع قطرات توسع بؤبؤ العين بشكل يسمح للطبيب برؤية داخل العين والتقاط صور لداخل العين للبحث عن وجود: 
  1. تشوهات في العصب البصري، أو شبكية العين، أو الأوعية الدموية.
  2.  إعتام عدسة العين.
  3.  تغيير في ضغط العين.
  4.  وجود أوعية دموية جديدة.
  5.  انفصال الشبكية.
  6.  نسيج ندبي.
  • تصوير الأوعية بالفلوريسين حيث يستخدم الطبيب قطرات توسع حدقة العين وحقن صبغة الفلوريسين في أحد أوردة الذراع والتقاط الصور أثناء دوران الصبغة في العين وملاحظة تسرب الصبغة إلى شبكية العين أو أوعية دموية غير طبيعية ويساعد هذا الفحص في تحديد الأوعية الدموية التي تتسرب منها السوائل وتوفر إرشادات دقيقة لأي علاج سواء بالليزر أو الحقن.
  • التصوير المقطعي للتماسك البصري (OCT) وهو فحص تصوير غير جراحي يلتقط صور مقطعية لشبكية العين بدقة عالية تسمح للطبيب بالبحث عن تورم أو حويصلات ويتم هذا الفحص قبل البدء في العلاج وبعده لتحديد مدى فاعلية العلاج.

اقرأ أيضا: متلازمة الإسكندرية أو العيون البنفسجية.

علاج اعتلال الشبكية السكري

يعتمد علاج اعتلال الشبكية السكري على عدة عوامل منها خطورة الحالة والاستجابة للعلاج وفي المراحل الأولى قد يقرر الطبيب مراقبة عين المريض بدون تدخل ويُعرف هذا الأسلوب بالانتظار اليقظ ويحتاج المريض إلى فحص عين موسع كل شهرين إلى أربعة أشهر.

في الحالات المتقدمة يلجأ الطبيب إلى تدخل جراحي بعدة طرق منها:

  • العلاج بالليزر حيث تُجرى جراحة الليزر المبعثر في عيادة طبيب العيون ويُستخدم فيها الليزر لتقليص الأوعية الدموية في العين وسد التسريبات من الأوعية الدموية غير الطبيعية حيث يمنع هذا العلاج أو يقلل من تراكم السوائل داخل العين ولكن لهذا الإجراء  بعض المضاعفات والمخاطر مثل فقدان رؤية الألوان والرؤية الليلية.
  • الحقن حيث تُستخدم بعض الأدوية لتقليل التورم والتسرب من الأوعية الدموية في العين وفي هذا الإجراء يتم استخدام دواء مخدر للعين وتنظيفها لمنع حدوث التهابات ثم حقن الدواء في العين باستخدام إبرة صغيرة جدا وقد يحتاج المريض إلى تكرار هذا الحقن بصورة منتظمة ولكن بمرور الوقت يحتاجها بشكل أقل.
  • جراحة العيون ويلجأ الطبيب لهذا الإجراء إذا كان هناك مشاكل في الجسم الزجاجي أو الشبكية فيتم استئصال الجسم الزجاجي من العين واستبداله تحت التخدير العام وذلك لتحسين الرؤية لدى المريض ومساعدة الطبيب في البحث عن مصدر نزيف الشبكية وإصلاحه.

مضاعفات اعتلال الشبكية السكري

يتضمن اعتلال الشبكية السكري نمو أوعية دموية غير طبيعية في الشبكية مسببا مضاعفات خطيرة في الرؤية ومنها:

  • النزيف الزجاجي حيث تنزف الأوعية الدموية الجديدة ويتسرب ذلك النزيف إلى المادة الشفافة الهلامية التي تملأ مركز العين فإذا كان النزيف بكميات صغيرة يسبب بعض البقع الداكنة أما إذا كان بكميات كبيرة يمكن أن يملأ التجويف الزجاجي ويمنع الرؤية تماما حتى يتم إزالة الدم من العين لتعود الرؤية بشكل واضح ما لم تتضرر الشبكية.
  • انفصال الشبكية حيث تحفز الأوعية الدموية الجديدة نمو النسيج الندبي الذي يمكن أن يسحب الشبكية بعيدا عن مؤخرة العين مسببا ظهور بقع في مجال الرؤية، أو ومضات من الضوء، أو فقدان الرؤية بشكل كبير.
  • الجلوكوما حيث يمكن أن تنمو الأوعية الدموية الجديدة في القزحية وتتداخل مع التدفق الطبيعي للسائل خارج العين مسببة زيادة الضغط في العين مما قد يؤدي إلى تلف العصب البصري الذي ينقل الصور من العين إلى المخ.
  • العمى حيث يمكن أن يؤدي اعتلال الشبكية السكري أو الجلوكوما إلى فقدان البصر خاصة إذا كانت الحالة الصحية خارجة عن السيطرة.

الوقاية من اعتلال الشبكية السكري

لابد أن يتبع مرضى السكري بعض الإجراءات لتقليل خطر الإصابة باعتلال الشبكية السكري ومنها:

  • تناول وجبات غذائية صحية ومتوازنة والقيام بأنشطة بدنية كجزء أساسي من الروتين اليومي مثل المشي والانتظام على تناول أدوية مرض السكري سواء التي تؤخذ عن طريق الفم أو الأنسولين.
  • مراقبة مستوى سكر الدم وذلك بقياس وتسجيل مستويات سكر الدم على مدار اليوم.
  • الحفاظ على المعدلات الطبيعية لضغط الدم والكوليسترول.
  • الامتناع عن التدخين.
  • متابعة أي تغيرات بصرية والتواصل مع الطبيب المختص فور ملاحظة أي تغير في الرؤية.

عوامل الخطر

يمكن أن يصيب اعتلال الشبكية السكري أي شخص مصاب بمرض السكري ولكن هناك بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة ومنها:

  • الإصابة بمرض السكري لمدة طويلة.
  • عدم السيطرة على مستوى سكر الدم.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع الكوليسترول.
  • الحمل.
  • التدخين.
  • أصحاب البشرة السمراء.

References 

https://www.nhs.uk/conditions/diabetic-retinopathy/stages/

https://www.medicalnewstoday.com/articles/183417

https://www.webmd.com/diabetes/diabetic-retinopathy#091e9c5e80007e43-2-7

https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/diabetic-retinopathy/symptoms-causes/syc-20371611

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق