كل المقالاتالصحة والجمال

إنزيمات القلب

إنزيمات القلب أو كما تُعرف بالمؤشرات الحيوية القلبية هي إنزيمات تُفرز في الدم عند حدوث اعتلال في عضلة القلب، سنتعرف خلال هذا المقال على هذه الإنزيمات  الثلاث: الميوجلوبين، والتروبونين، والكريتانين، ومدى تأثيرها.

الميوجلوبين-myoglobin

الميوجلوبين هو أحد إنزيمات القلب التي تُفرز خلال الدورة الدموية عند حدوث تلف في أي نسيج عضلي هيكلي بما في ذلك حدوث نخر في عضلة القلب، حيث أن العضلات الهيكلية تحتوي على هذا الإنزيم، ويتميز هذا الإنزيم عن التروبونين والكريتانين أنه يمكن اكتشاف زيادته في الدم خلال ساعة من إصابة عضلة القلب على عكس باقي الإنزيمات التي قد تستغرق أكثر من ثلاث ساعات لاكتشافها لذا له قيمة تشخيصية للكشف عن احتشاء عضلة القلب بشكل أسرع.

التروبونين-troponin

تروبونين “ت”، وتروبونين”ي” هما من  إنزيمات القلب، وكذلك يعتبران من البروتينات المهمة لانقباض عضلة القلب، وتفرز هذه الإنزيمات في الدورة الدموية عند حدوث احتشاء عضلة القلب خلال ثلاث أو أربع ساعات، ويعتبر ارتفاع هذا الإنزيم هو الأكثر حساسية وخطورة بين الإنزيمات الثلاث.

الكريتانين

يُعرف أيضاً بفوسفوكيناز الكرياتين، أو CPK، يتواجد هذا الإنزيم بأنواعه المختلفة في أنسجة المخ، والعضلات الهيكلية، وعضلة القلب.

يزداد معدل الكريتانين في الدورة الدموية خلال ثلاث أو أربع ساعات من حدوث احتشاء عضلة القلب ويظل مرتفعاً لمدة ثلاث أو أربع أيام، وقد يساعد ذلك في تحديد عودة احتشاء القلب مرةً أخرى.

اقرأ أيضاً: الغسيل الكلوي

متى يطلب الطبيب اختبار إنزيمات القلب؟

عادة ما سيطلب منك الطبيب اختبار إنزيمات القلب إذا أُصبت بنوبة قلبية مؤخراً، أو اشتبه الطبيب في إصابتك بها، حتى يقيس مدى انتشار هذه الإنزيمات في الدم، حيث تُطلق بشكلٍ كبير عند حدوث اعتلال في عضلة القلب.

يعتبر إنزيم التروبونين “ت” هو الإنزيم الرئيسي خلال هذا الاختبار والذي من خلال قياسه يمكن أن يحدد الطبيب إن كان  قلبك يعمل تحت ضغطٍ كبير أو أن الأكسجين لايصل له بشكلٍ كافٍ، فكلما زاد الضرر الذي تعرضت له عضلة القلب أثناء النوبة القلبية، كلما زادت مستويات تروبونين “ت” في الدم.

يُقاس التروبونين “ت” بالنانوجرام لكل مليلتر، فإذا كان مستوى تروبونين “ت” أعلى من النسبة المئوية (٩٩)  للاختبار المستخدم، فقد يشير ذلك إلى أنك تعاني من نوبة قلبية، كما تشير المستويات التي تبدأ مرتفعة وتنخفض إلى إصابة حديثة بالقلب.

لا يتطلب قياس إنزيمات القلب أي تحضير مسبق كالصيام، أو التوقف عن تناول الدواء، كما أنه قد يتم قياسها للحالات الطارئة المشتبه إصابتها بنوبة قلبية في المستشفى، وفي هذه الحالة لابد من إخبار الطبيب نوع الأدوية والمكملات الغذائية التي يتناولها المريض.

كما أن هناك بعض المعلومات الطبية التي لابد أن يكون الطبيب على علمٍ بها، وتشمل:

أسباب ارتفاع إنزيمات القلب

قد يرتفع مستوى إنزيمات القلب في الدم لأسباب أخرى غير احتشاء عضلة القلب، بما في ذلك:

  • المراحل المتأخرة من أمراض الكلى.
  • جراحة القلب المفتوح.
  • التهاب التامور(pericarditis).
  • التهاب عضلة القلب.
  • فشل القلب الحاد أو المزمن.
  • عدم انتظام نبضات القلب.
  • ارتفاع ضغط الشريان الرئوي.
  • السكتات الدماغية.

اقرأ أيضاً: ما هو الصلع الوراثي؟ وما هي طرق العلاج المختلفة؟

أعراض ارتفاع إنزيمات القلب

إذا كنت تعاني من نوباتٍ قلبية أو داهمتك هذه الأعراض، فقد يشير ذلك لارتفاع إنزيمات القلب لديك وتشمل هذه الأعراض:

  • آلام في منطقة الصدر.
  • الشعور بالدوخة.
  • الشعور بالتعب والوهن.
  • الشعور بضيقٍ في التنفس.
  • التعرق الزائد وبرودة الجلد.
  • القيء أو الشعور بالحاجة للقيء.

فإذا شعرت بهذه الأعراض فعليك استشارة الطبيب مباشرةً.

علاج ارتفاع إنزيمات القلب

إذا حدثت نوبة قلبية تسببت في ارتفاع مستويات إنزيمات القلب، فسيحتاج الشخص إلى التدخل الطبي السريع بالأدوية أو الجراحة لاستعادة تدفق الدم إلى القلب.

قد يصف الطبيب الأدوية التالية للشخص المصاب:

  • الأدوية التي تذوب جلطات الدم مثل الهيبارين.
  • العوامل المضادة للصفيحات لمنع زيادة حجم الجلطات.
  • النيتروجلسرين.
  • مسكن للألم.
  • حاصرات بيتا (beta blockers).

بالإضافة للأدوية قد يحتاج بعض المرضى للخضوع لعملية جراحية كتركيب دعامة للشريان التاجي.

ما هي علاقة إنزيمات القلب بڤيروس كورونا؟

كشفت إحدى الدراسات الحديثة التي أجريت في مدينة ووهان بالصين  أن بعض المرضى المصابين بڤيروس كورونا منهم من أصيب مسبقاً بمشاكل قلبية ومنهم من لم يسبق له الإصابة قد أصيبوا بأمراض ومشاكل قلبية أدت لارتفاع إنزيمات القلب بدرجات متفاوتة، كما أشار تحليل أُجري ل٤١٨٩ مريضاً بالفيروس أن هذه الإنزيمات قد ارتفعت فوق المعدل الطبيعي عند منتصف فترة الاستشفاء وقبل الوفاة مباشرةً، ويعد ارتفاعها المستمر عاملاً للتنبؤ بتفاقم المرض.

اقرأ أيضاً: فقر الدم (الأنيميا) الاسباب والانواع و الاعراض و العلاج

References

د نجلاء نادر

حاصلة على بكالوريوس علاج طبيعي ٢٠٢٠.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق